الحوثي: زيارة ترامب إلى السعودية تصب في مصلحة إسرائيل

زعيم حركة أنصار الله اليمنية يرى أنّ زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى السعودية تصب كلها في مصلحة الولايات المتحدة وإسرائيل، ويؤكد وقوف الحركة إلى جانب الحراك البحريني وتضامنها مع الأسرى الفلسطينيين.

الحوثي دعا حكماء وعقلاء اليمن إلى اجتماع وحدوي أخوي في العاشر من شهر رمضان
الحوثي دعا حكماء وعقلاء اليمن إلى اجتماع وحدوي أخوي في العاشر من شهر رمضان
قال زعيم حركة أنصار الله عبد الملك الحوثي إنّ زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى مملكة "قرن الشيطان" تصبّ كلّها في مصلحة الولايات المتحدة وتستفيد منها إسرائيل.

واتهم الحوثي السعودية بأنها تريد تحويل الأمة الإسلامية إلى قطعان بشريّة مسلوبة الإرادة.

وأكد الحوثي تضامن حركة أنصار الله الإنساني والأخلاقي مع شعب البحرين ورموزه من العلماء والقادة، كما شدد على ثبات الشعب اليمني تجاه القضية الفلسطينية كقضية مركزية للأمة وتضامنه مع الأسرى الفلسطينيين المضربين على الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وفي الداخل اليمني وجه الحوثي دعوة لمن وصفهم بـ"المرتزقة" من أجل مراجعة حساباتهم الخاطئة ومواقفهم التي ألحقت بهم العار في الدنيا والآخرة، بحسب تعبيره، ناصحاً قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بتسهيل عملية تبادل كافة الأسرى خلال شهر رمضان المبارك.

بالإضافة إلى ذلك، دعا زعيم حركة أنصار الله حكماء وعقلاء اليمن إلى اجتماع وحدوي أخوي في العاشر من شهر رمضان.

وشجّع الحوثي الشعب اليمني على الاستمرار في رفد الجبهات بالمقاتلين، كما طلب من الجهات الرسمية إبداء العناية القصوى أثناء القيام بمسؤولياتها في خدمة الشعب والتصدّي للعدوان. وفي هذا الإطار، رأى الحوثي أنه على المكوّنات المُمَثّلة في الحكومة في صنعاء ترشيد الأداء الحكومي وترك المناكفات الصبيانية.

كما دعا الحوثي للاهتمام بالموظفين الذين حُرموا من مرتّباتهم "بفعل مكائد الأعداء على البنك المركزي وإجراءات الحصار".