الزهار يدعو إلى إعادة ترتيب العلاقات مع كل من يدعم المقاومة وبينهم إيران

إعدام المشاركين في جريمة اغتيال القائد في كتائب القسام الشهيد مازن فقها بغزة، والقيادي في حماس محمود الزهار يدعو إلى إعادة ترتيب العلاقات مع كل الدول التي تدعم المقاومة ومن بينها إيران.

الزهار اعتبر أن الدول العربية لا تريد شيئاً سوى الرضا الأميركي
الزهار اعتبر أن الدول العربية لا تريد شيئاً سوى الرضا الأميركي

طالب القيادي في حركة حماس محمود الزهار بإعادة ترتيب العلاقة مع كل دولة تقف مع الفلسطينيين، من ضمنها إيران.

وأكد القيادي البارز خلال ندوة له حول زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى المنطقة، أن المقاومة الفلسطينية هي "الشمعة الوحيدة المضيئة في العالم الإسلامي"، معتبراً أن القضية الفلسطينية تمر حالياً بفترة هي من الفترات الأسوأ.

وقال الزهار "يجب علينا أن نقف مع كل دولة تقف معنا وتدعمنا، طالما أن ذلك لا يمس أرضنا وشعبنا وثوابتنا وفي مقدساتنا، وفي مقدمتها إيران"، مطالباً بإعادة ترتيب العلاقة مع كل دولة تقف مع الفلسطينيين، "لأن القضية ليست تمايزاً أخلاقياً أو تمايزاً دينياً أو وطنياً، بل أصبحت مصالح"، بحسب تعبيره.

وفي المقابل، اتهم الزهار الدول العربية بأنها "لا تريد شيئاً سوى الرضا الأميركي".