إصابة 9 فلسطينيين في اعتداء على مسيرة شمال القدس

شبّان فلسطينيون يتصدون لاعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي عقب انطلاق مسيرة من أمام خيمة الاعتصام الداعمة للأسرى في مخيم قلنديا، وسلطات الاحتلال تفرج عن الأسير المضرب عن الطعام منذ 15 يوماً عمار قزاز بعد ثلاث سنوات من الاعتقال، بالتزامن مع تدهور صحة الأمين العام للجبهة الشعبية أحمد سعدات والأسير محمد القيق.

صورة من المواجهات مع قوات الاحتلال
صورة من المواجهات مع قوات الاحتلال
تصدى شبّان فلسطينيون لاعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي عقب انطلاق مسيرة من أمام خيمة الاعتصام الداعمة للأسرى في مخيم قلنديا شمال القدس نحو الحاجز حيث أطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي بكثافة،  ما أدى إلى إصابة تسعة فلسطينيين بالرصاص وتسعة آخرين بحالات اختناق.

كما اعتقلت قوات الاحتلال شاباً فلسطينياً خلال محاولتها قمع الاعتصام وفضه بالقوة بذريعة عدم قانونيته.

 

ويعتصم أهالي الأسرى المقدسيين بشكل شبه يومي أمام مقر الصليب الاحمر الدولي في القدس المحتلة للضغط عليه للتدخل وتحمل مسؤولياته لإنقاذ الأسرى المضربين عن الطعام.

 

وفي سياق متصل، أفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير المضرب عن الطعام منذ 15 يوماً عمار قزاز بعد ثلاث سنوات من الاعتقال.


وأفادت تقارير عن تدهور صحة الأمين العام للجبهة الشعبية أحمد سعدات والأسير محمد القيق، وأشارت معلومات إلى نقلهما مع  الأسير عاهد أبو غلمى إلى سجن نفحة.