باقري: الأوضاع على حدود باكستان لا تحتمل وسنرد بشكل حاسم

رئيس هيئة أركان القوات المسلّحة الإيرانية اللواء محمد باقري يؤكد أنّ رد بلاده سيكون حاسماً على أي اعتداء على إيران.

باقري: سيكون الرد حاسماً على أي محاولة للاعتداء على إيران
باقري: سيكون الرد حاسماً على أي محاولة للاعتداء على إيران
قال رئيس هيئة أركان القوات المسلّحة الإيرانية اللواء محمد باقري إن على أعداء إيران إن يعلموا أنه في حال ارتكابهم أي خطأ بالحسابات أو الاعتداء على النظام والأراضي الإيرانية، سيكون الرد حاسماً وفورياً وقويّاً في الأماكن التي تحددها القوات الإيرانية.

وفي كلمة له في جامعة أمين للعلوم الشرطية، اعتبر باقري أنّ استمرار الأوضاع بهذا الشكل على الحدود الإيرانية - الباكستانية أمر لا يُحتمل، مؤكداً أنّ بقاء الحال على ما هو عليه سيؤدي إلى قيام إيران بالضرب بقوة مخابئ الإرهابيين أينما كانت.

وأكّد باقري أنّ "الأعداء يذعنون بأن الاعتداء على إيران يعد أمراً صعباً ومستحيلاً وأنّ لجوءهم إلى أساليب اللصوص الجبناء عبر توظيف إرهابيين رخيصين لزعزعة أمن الحدود الإيرانية وتهديد مصالح البلاد لن يؤدي إلا إلى الذلّ والهوان لهم".


وأضاف رئيس هيئة أركان القوات المسلّحة الإيرانية "ليس من المناسب أن يربط أحد المسؤولين قضية صغيرة كالاتفاق النووي بإظهار قوة الشعب من خلال القوة الصاروخية التي تحققت بفضل دماء الشهداء وتشكل اليوم قوة ردعية في وجه الأعداء"، ورأى البعض في كلمات باقري هذه رداً على تصريحات للرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني في هذا الإطار.