وزير الطاقة الإسرائيلي: أبو مازن ليس شريكاً للسلام وحماس هدف أكيد للاغتيال

وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس يقول في مقابلة إذاعية إن رئيس السلطة الفلسطينية أبو مازن ليس شريكاً للسلام وإنه لا فرق بين حماس وبين داعش.

شتاينتس: حماس هي هدف أكيد للاغتيال في حال تطور نزاع جديد مع إسرائيل
شتاينتس: حماس هي هدف أكيد للاغتيال في حال تطور نزاع جديد مع إسرائيل
قال وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس في مقابلة إذاعية إن رئيس السلطة الفلسطينية أبو مازن ليس شريكاً للسلام، وهو أكثر زعيم في العالم معاداة للسامية.

شتاينتس أضاف "أما حماس فهي تركز على تدمير إسرائيل ولا فرق بينها وبين داعش التي تركز على الشرق الأوسط والعالم".

ورداً على سؤال  حول بقاء رئيس المكتب السياسي الجديد لحماس إسماعيل هنية هدفاً للإغتيال من قبل إسرائيل قال شتاينتس

"حماس هي هدف أكيد للاغتيال في حال تطور نزاع جديد مع إسرائيل، الأمر ليس بسيطاً لكن لا خيار أمامنا. فحماس هي نفسها".