آل ثاني للعراقيين: أعيدوا الأموال إذا لم تكونوا بحاجة إليها

وزير الخارجية القطري يؤكد أن الأموال التي أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي عنها دخلت بطريقة علنية ومعلومة لحكومة بغداد، داعياً إلى "إعادة الأموال بالطرق الرسمية اذا لم يكن العراقيون بحاجة اليها".

أمير قطر مستقبلاً المخطوفين بعد الافراج عنهم
أمير قطر مستقبلاً المخطوفين بعد الافراج عنهم
أكد وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني أن الصيادين القطريين الذين أفرج عنهم بعد احتجازهم  لأشهر في العراق دخلوا الأراضي العراقية بتأشيرات رسمية.

موقف وزير الخارجية القطري جاء ردّاً على تصريحات رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الذي كان قد قال إنه لم يكن موافقاً على منح تأشيرات لدخول هؤلاء الصيادين.

وأكد آل ثاني لصحيفة الشرق الأوسط أن الأموال التي أعلن العبادي عنها دخلت بطريقة علنية ومعلومة لحكومة بغداد، داعياً إلى "إعادة الأموال بالطرق الرسمية اذا لم يكن العراقيون بحاجة اليها".

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قال في 25 نيسان/ أبريل الحالي لقد "تفاجأنا بجلب الوفد القطري الذي وصل بغداد بخصوص المحتجزين القطريين حقائب كبيرة تحوي مئات الملايين من الدولارات"، كاشفاً عن  "التحفّظ على الأموال بانتظار التفاوض مع القطريين بشأنها وسنطلقها بإجراء قانوني".