روسيا: الغارات التركية على سوريا والعراق غير مقبولة

وزارة الخارجية الروسية تقول إن الضربات التركية الأخيرة في سوريا والعراق "غير مقبولة وتزيد الوضع توتراً"، معتبرة أنها انتهكت العلاقات الحكومة الدولية، والمتحدث باسم التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن يؤكد أن الغارات التركية أتت دون تنسيق مع التحالف.

الطيران التركي استهدف مواقع كردية في العراق وسوريا
الطيران التركي استهدف مواقع كردية في العراق وسوريا
قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء إن الضربات التركية في مناطق سوريا والعراق الحدودية "غير مقبولة وتزيد الوضع توتراً".

وأضافت الوزارة في بيان لها أن "الضربات التركية انتهكت المبادئ الأساسية للعلاقات الحكومية الدولية"، في هذه الحالة، داعية "جميع الأطراف إلى ضبط النفس".

وكان الجيش التركي أعلن في وقت سابق، أن 6 أشخاص قتلوا وأصيب 6 آخرون بجروح في غارات شنتها طائرات تركية على شمال العراق.
موقف الحليف الأميركي أتى على لسان المتحدث باسم قوات التحالف الدولي العقيد جون دوريان الذي أكد أن الغارات التركية شُنت دون تنسيق حقيقي مع قوات التحالف أو مع الحكومة العراقية.
وكشف دوريان عن أن الغارات التركية أسفرت عن مقتل عدد كبير من قوات البيشمرغة في العراق، وأن القوات الأميركية كانت على بعد نحو 6 كلم من هدف الغارات التركية.


وأوضح دوريان إن "قوات سوريا الديموقراطية وحلفائها في التحالف العربي السوري تحرز تقدماً واستطاعت تطهير نحو 215 كلم مربع"، وكشف أن داعش فقد نحو 63% من الأراضي تحت سيطرته في العراق، و 35% من الأراضي في سوريا.


في السياق ذاته قال مصدر أمني تركي إن جندياً تركياً قتل وأصيب 3 آخرون إثر هجوم بقذائف الهاون لوحدات حماية الشعب الكردية على 3 مخافر حدودية في ناحية قزيل تبه جنوب شرقي البلاد.

وأشار المصدر الامني نفسه إلى أن عناصر وحدات حماية الشعب الكردية، أطلقت قذائف هاون من بلدة الدرباسية السورية على مخافر خزندار وأكدوغان وقره تبه الحدودية في ناحية قزيل تبه بمحافظة متردين جنوب شرقي تركيا.