بماذا ردّت روسيا على كلام إيرولت حول خان شيخون؟

وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت يقول إن عينات حصلت عليها المخابرات الفرنسية تثبت استخدام الجيش السوري "بدون شك" غاز السارين في الهجوم الذي وقع في الرابع من نيسان/أبريل في شمال سوريا.

إيرولت: المخابرات الفرنسية تثبت استخدام الجيش السوري غاز السارين في خان شيخون
إيرولت: المخابرات الفرنسية تثبت استخدام الجيش السوري غاز السارين في خان شيخون
قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت الأربعاء إن عيّنات حصلت عليها المخابرات الفرنسية "تثبت" استخدام الجيش السوري "بدون شك" غاز السارين في "الهجوم" الذي وقع في الرابع من نيسان/أبريل في شمال سوريا.


ولفت إيرولت للصحفيين نقلاً عن تقرير رفعت عنه صفة السرية إلى أنّه واستناداً لـ "مصدر موثوق" فإن "عملية تصنيع العينات التي أخذت من خان شيخون تضاهي تلك المستخدمة في معامل سورية".


وتابع إيرولت "هذه الطريقة هي بصمة النظام وهو ما يمكّننا من تحديد المسؤول عن الهجوم، نعرف لأننا احتفظنا بعينات من هجمات سابقة واستطعنا استخدامها للمقارنة".

 

وقال التقرير، الذي جاء في 6 صفحات اطلعت عليه وكالة "رويترز"، إن المخابرات الفرنسية استطاعت الوصول إلى هذه النتيجة استناداً إلى عينات حصلت عليها من موقع الحادثة وعينة دم من أحد الضحايا.

الكرملين: تصريحات إيرولت لن تغيّر موقف روسيا من القضية

بيسكوف: الطريقة الوحيدة لمعرفة الحقيقة هي التحقيق الدولي المحايد
بيسكوف: الطريقة الوحيدة لمعرفة الحقيقة هي التحقيق الدولي المحايد
وفي أول تعليق على كلام وزير الخارجية الفرنسي قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف إن تصريحات إيرولت حول استخدام دمشق غاز السارين في خان شيخون لن تغيّر موقف روسيا من القضية.

وأعرب بيسكوف عن أسفه وعدم فهم الكرملين لعدم تحقيق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في الحادث الذي وقع في خان شيخون السورية، مؤكداً أنّ الرئاسة الروسية تعتبر أنّ الطريقة الوحيدة لمعرفة الحقيقة حول ما حدث هي التحقيق الدولي المحايد.