تحرير 12 قرية في عملية تحرير منطقة الحضر جنوب غرب الموصل

قوات الحشد الشعبي تحررّ 12 قرية في منطقة الحضر جنوب غرب الموصل، والناطق باسمه يؤكد وجود تنسيق كامل مع الجيش العراقي في معركة تحريرها، بالتزامن مع خوض القوات العراقية حرب شوارع عنيفة في الموصل القديمة ضد داعش، محبطة أكثر من هجمة انتحارية للتنظيم خلال تقدّمها شرق جامع النوري.

الحشد الشعبي يتقدّم سريعاً في عملية تحرير الحضر غرب الموصل
الحشد الشعبي يتقدّم سريعاً في عملية تحرير الحضر غرب الموصل
أفاد مراسل الميادين بتحرير 12 قرية في اليوم الأول من عملية تحرير منطقة الحضر جنوب غرب الموصل.

وأحبطت قوات الحشد الشعبي  5 هجمات انتحارية خلال عملية التحرير، في حين أحبطت القوات الأمنية  3 هجمات انتحارية لداعش في الموصل القديمة.

ولفت مراسلنا إلى أن عملية الحشد الشعبي في المنطقة استهدفت تحرير 1500 كيلومتراً مربّعاً جنوب غرب الموصل.
وأفاد مصدر عسكري الميادين بإن تنظيم داعش ينشر قناصين أجانب في حي الصحة في الجهة المقابلة لحي الثورة المحرر، لافتاً إلى أنه قام بإغلاق الشوارع في الحيّ بواسطة سيارات الأهالي بحجة شحنهم الهواتف المحمولة من خلال السيارات"، كما قام بتفخيخ المنازل الفارغة في حي الصحة، المقابلة لحي الثورة، إضافة إلى تفخيخ ثلاث مدارس في حي الزنجيلي.

وفي سياق متصل، قال المصدر العسكري للميادين إن داعش قتل عائلة مكوّنة من 4 رجال وامرأتين وعدد من الأطفال لمحاولتهم الهرب من منطقة الميدان باتجاه باب الطوب حيث تتواجد القوات العراقية.

 

وأشار إلى وجود ما يقارب ٢٢ جثمان عند ضفة نهر دجلة قرب منطقة الميدان شرق الموصل القديمة لمدنيين قام داعش بقتلهم لمحاولتهم الهرب باتجاه الشرطة الاتحادية.


الناطق باسم الحشد الشعبي أحمد الأسدي  أوضح في حديث لـ الميادين أنّه "تم تحرير 12 قرية في منطقة الحضر جنوب غرب الموصل مع انطلاقة عملية تحريرها".

وأضاف أنه تم قتل 18 عنصراً من داعش في منطقة الحضر كانوا يحملون أحزمة ناسفة لتنفيذ عمليات انتحارية.

ونوّه الأسدي إلى أنّ الحشد الشعبي لديه "تنسيق كامل مع الجيش العراقي في معركة تحرير الحضر لا سيما مع القوات الجوية".

وإذ اعتبر أن  من مهمات الحشد الشعبي الحفاظ على سيادة العراق ووحدة أراضيه، أكد أن "التجاوزات التركية تستهدف الدولة العراقية ومؤسساتها".

وتقع مدينة الحضر الأثرية على بعد 80 كم جنوب الموصل، وتعتبر حالياً مركز قضاء في محافظة نينوى.

وكانت قوات الحشد الشعبي باشرت اليوم الثلاثاء بدخول قرية العلواني شمال الحضر، جنوب غرب الموصل، قاطعةً مسافة 11 كلم باتجاه تحريرها.

والجدير بالذكر، أن العملية المذكورة انطلقت من 5 محاور ، بالتزامن مع  غارات للطائرات العراقية على مواقع لتنظيم داعش في المنطقة.


وفي وقت سابق، أفاد مراسل الميادين بتحرير قوات الحشد الشعبي "تل رجم"، بعد اكتشافها مخبأ للأسلحة تابعاً لداعش يحتوي على هاونات عيار 120 ملم  شمالاً.
وتأتي هذه العملية عقب توجيه نائب قائد الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس نداءً بإطلاق "عملية تحرير قضاء الحضر".

القوات العراقية تخوض حرب شوارع في الموصل القديمة


بالتزامن،  تخوض القوات العراقية في الموصل القديمة حرب شوارع عنيفة ضد داعش، حيث أحبطت أكثر من هجمة انتحارية للتنظيم مواصلة تقدمها شرق جامع النوري.

وفي وقت وصل فيه أكثر من 300 نازح إلى ساتر البيشمركة غرب الموصل، تم تحرير ثاني مدينة صناعية ومقبرة قديمة استغلها داعش لتخزين العتاد غرب الساحل الأيمن، فيما حررت القوات العراقية  حي التنك في المنطقة نفسها بالكامل.
من جهة ثانية، أشارت مصادر عشائرية للميادين إلى أن داعش عمد لقتل 15 مدنياً بينهم منتسبو أمن في محيط جامع النوري في الموصل القديمة.