البرغوثي تناشد كلّ القيادات الفلسطينية الانضمام إلى إضراب الأسرى

زوجة الأسير الفلسطيني مروان البرغوثي تقول إنّ إسرائيل فشلت على مدى 15 عاماً في عزل زوجها عن الشارع الفلسطيني، وتشير إلى أنّ أسرى من كافة الفصائل الوطنية والإسلامية يشاركون في الإضراب وبعضهم سيشارك لاحقاً.

البرغوتي: أسرى من كافة الفصائل الوطنية والإسلامية يشاركون في الإضراب وبعضها سيشارك لاحقا
البرغوتي: أسرى من كافة الفصائل الوطنية والإسلامية يشاركون في الإضراب وبعضها سيشارك لاحقا
قالت فدوى البرغوثي زوجة الأسير الفلسطيني مروان البرغوثي إنّ الأخير أبلغها توقعه أيّ تصرف من سلطات سجون الإحتلال، وأشارت إلى أنه تم نقله إلى سجن الجلمة.


وناشدت البرغوثي عبر قناة الميادين "كلّ القيادات الفلسطينية الانضمام إلى إضراب الأسرى ونضالهم".


ولفتت إلى أنّ إسرائيل فشلت على مدى 15 عاماً في عزل زوجها عن الشارع الفلسطيني، مضيفةً أنّ "أسرى من كافة الفصائل الوطنية والإسلامية يشاركون في الإضراب وبعضهم سيشارك لاحقاً".


وحول اتهام فدوى البرغوثي بنشر مقال زوجها مروان في صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، قالت: "نحن لا نستطيع حمل ورقة إلى السجن أو إخراجها".


وأضافت أنّ الأسرى في كلّ سجن وضعوا برنامجاً خاصاً في لحرك الإضراب، لافتةً إلى أنّ الأسرى "اختاروا مروان البرغوثي كي يكون قائداً لتحرك الاضراب".