العراق وسوريا نحو زيادة التنسيق الأمني والاستخباري بينهما

وزير الخارجية العراقي يشدد على ضرورة التعاون وزيادة التنسيق الأمني والاستخباري بين العراق وسوريا للحدِّ من انتشار الإرهاب، ويشير إلى أن الإرهاب خطر عالمي يهدد الجميع، وعلى المجتمع الدولي العمل على مواجهة التحديات وتخفيف حدة الأزمات.

وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري مستقبلاً السفير السوري صطام الجدعان
وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري مستقبلاً السفير السوري صطام الجدعان
شدَّد وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري على ضرورة التعاون وزيادة التنسيق الأمني والاستخباري بين العراق وسوريا للحدِّ من انتشار الإرهاب، مشيراً إلى أن الإرهاب خطر عالمي يهدِد الجميع، وعلى المجتمع الدولي العمل على مواجهة التحديات وتخفيف حدَّة الأزمات، والتأكيد على الحلول السلمية، وعدم الانشغال بالخلافات الجانبية، وتكثيف الجهود للقضاء على الإرهاب.


وأعرب الجعفري خلال استقباله السفير السوري صطام الجدعان عن قلق العراق من الجريمة التي حصلت في إدلب مؤخراً، داعياً إلى إجراء تحقيق دولي للتثبت من الأطراف المُتورِّطة التي مارست هذا العمل ومحاسبتهم.

وأكّد الجعفري أن دعوة العراق لعودة سوريا لشغل مقعدها في الجامعة العربيَّة تأتي انطلاقاً من ضرورة أن تحتضن الجامعة العربية الشعوب العربية كافة.

من جانبه أكّد السفير السوري حرص سوريا على التعاون مع العراق في المجالات كافة، واستمرار المشاورات للخروج من الأزمات التي تعاني منها المنطقة، مشيداً بموقف العراق الداعي لعودة سوريا لشغل مقعدها في جامعة الدول العربية.

كما جدد دعوة وزير خارجية بلاده وليد المعلم للوزير الجعفريِّ لزيارة دمشق وزيادة التعاون بين البلدين.