قناصة روسية بصفوف داعش في قبضة القوات العراقية

القوات العراقية تتقدم بخمسة أرتال من 3 محاور باتجاه محيط جامع النوري في أحياء الموصل القديمة في ظل احتدام الاشتباكات وحرب الشوارع ويتمكنون من تطويق داعش في المنطقة وإحداث خسائر في صفوف التنظيم.

داعش حاول شن هجوم باتجاه خط التماس بينه وبين القوات العراقية
داعش حاول شن هجوم باتجاه خط التماس بينه وبين القوات العراقية
تقدمت القوات العراقية بخمسة أرتال من 3 محاور باتجاه محيط جامع النوري في أحياء الموصل القديمة في ظل احتدام الاشتباكات وحرب الشوارع, حيث تمكنوا من تطويق داعش في المنطقة وإحداث خسائر في صفوف التنظيم.  

وأعلنت الشرطة الاتحادية عن اعتقال قناصة روسية في محيط الجامع بعد عملية التفاف قامت بها الشرطة باتجاه القناصة.

وتعتمد القوات العراقية على المعلومات الاستخبارية وأسلحة متنوعة في تقدمها باتجاه أهم مراكز ونقاط تواجد داعش في محيط الجامع ولاستهداف مخازن أسلحتها في المنطقة بسبب طبيعة المعارك الحاصلة.

وحاول التنظيم شنّ هجوم باتجاه خط التماس بينها وبين القوات العراقية مستخدمة سيارة مفخخة ومجموعة متسللة, إلا أن الهجوم باء بالفشل.

واتخذ داعش المدنيين المتواجدين بين الأزقة والشوارع التي تشهد حرب شوارع دروعا بشرية, في محاولة لاستغلالهم لإبطاء تقدم القوات العراقية, حيث يقوم التنظيم بمنعهم من مغادرة مناطق الاشتباكات ويهدد من يغادر بالقتل.

مراسل الميادين أشار الى أن الشرطة الاتحادية نجحت في إخلاء 260,000 مدني غرب الموصل منذ بداية العمليات في 19 شباط/ فبراير وتحرير 61 قرية وموقع غرب الموصل.

وكان جهاز مكافحة الإرهاب قد أعلن عن تمكنه من تحرير حي المطاحن غرب الموصل.