حصري للميادين نت: لقطات لقتال الجيش السوري مع عناصر داعش وتقدّمه في دير الزور

الميادين نت تحصل على تسجيلات مصورة لمعارك استعادة الجيش السوري لمنطقة المقابر في محيط مدينة دير الزور من سيطرة تنظيم داعش، ومصدر عسكري يصرح بأن الجيش السوري قد تقدم خلال اليومين السابقين أكثر من 400 متر، وأن داعش استخدم طائرات مسيرة مزودة بقنابل خلال المعركة.

الجيش السوري يتقدّم في دير الزور
حصلت الميادين نت على تسجيلات مصورة حصرية للعملية العسكرية التي قام بها الجيش السوري في محيط منطقة المقابر  في مدينة دير الزور شرقي سوريا.

وصرّح مصدر عسكري للميادين نت أن "الجيش السوري أحكم سيطرته على تلال الدشم والهلال والميلاد غربي مدينة دير الزور من الجهة الشرقية، متقدماً خلال اليومين السابقين أكثر من 400 متر".
وتعتبر هذه التلال ذات أهمية عالية وتسمى بالتلال الحاكمة، إذ إن كلّ متر يتقدّمه الجيش السوري له أهمية في فتح الطريق باتجاه القطاع الشرقي، والذي يضم منطقة المطار والجفرة والصناعة والطحطوح وهرابش.

وأفاد المصدر بأن "قوات الجيش السوري قامت بتدمير دبابة و6 آليات مزودة برشاشات باستهداف لتجمعات عناصر التنظيم في محيط منطقة المقابر والمعامل ومحطة المياه، وأوقع قتلى وجرحى في صفوف مسلحي تنظيم داعش".

وقال إن "الجيش السوري تقدم في محيط منطقة المقابر، باسناد جوي سوري روسي مشترك"، وأضاف أنها " تعتبر منطقة قتالية صعبة بحكم أن كل قبر يعتبر ساتر "دشمة"، وكان تنظيم داعش قد سيطر عليها قبل شهرين في هجوم هو الأعنف منذ أن سيطر التنظيم على المدينة قبل 3 سنوات، قاسماً بذلك مناطق سيطرة الجيش السوري إلى قطاع شرقي وآخر غربي".

وبحسب المصدر المذكور فإن المعارك في مدينة دير الزور تشتد ضراوة مع تدفق أعداد كبيرة من عناصر التنظيم المتراجعين من جبهات الرقة وتدمر والموصل، يستخدم خلالها داعش كل الوسائط النارية بالإضافة لطائرات مسيّرة مزوّدة بقنابل.