الجيش المصري يعلن مقتل قيادي في "داعش" بغارة في سيناء

الجيش المصري يعلن مقتل أبو أنس الأنصاري، أحد قياديي تنظيم داعش في سيناء بغارة جوية نُفّذت في آذار/مارس الفائت.

الجيش المصري يقتل أحد قياديي داعش بسيناء بغارة جوية
الجيش المصري يقتل أحد قياديي داعش بسيناء بغارة جوية
قال الجيش المصري الأحد إن قيادياً في تنظيم داعش بسيناء قُتل في غارة جوية الشهر الماضي.


وأعلن المتحدث العسكري في بيانٍ نُشر على صفحته على موقع فيسبوك أنّه "بمتابعة نتائج القصف الجوي بتاريخ 18/3/2017 الذي أسفر عن مقتل 18 فرداً تكفيرياً شديدي الخطورة وإصابة آخرين، وبالتحري من الأجهزة الأمنية المعنية تبيّن مقتل المدعو سالم سلمي الحمادين الشهير بأبي أنس الأنصاري".


وأضاف البيان العسكري المصري إن الأنصاري كان مسؤولاً عن "تسليح وتدريب العناصر التكفيرية" وإنه مات "متأثراً بجراحه نتيجة القصف الجوي الذي نُفّذ".



في حين أعلن داعش في نشرته الأسبوعية الخميس أنّ الحمادين قتل بشظايا صاروخ أطلقته طائرة حربية مصرية سقط بالقرب منه.


ويعتبر أبو أنس الأنصاري أحد مؤسسي جماعة "أنصار بيت المقدس" التي أعلنت في تشرين الثاني/ نوفمبر من العام 2014 البيعة لداعش وغيّرت اسمها إلى "ولاية سيناء".