اشتباكات عنيفة في الموصل القديمة

قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي تجري عملية تمشيط في قرية الصابونية غرب بادوش، في ظل اشتداد الاشتبكات في محيط مسجد النوري في الموصل القديمة،

استمرار الاشتباكات العنيفة في الموصل القديمة
استمرار الاشتباكات العنيفة في الموصل القديمة
 اشتدّت الاشتبكات بين القوات العراقية ومسلحي داعش في محيط مسجد النوري في الموصل القديمة.
وقام التنظيم بإحراق المنازل والسيارات بهدف إعاقة عمل الطائرات الحربية العراقية التي استهدفت عدة مواقع له في منطقة الموصل القديمة.
 وأفاد مراسل الميادين أن قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي أجرت عملية تمشيط في قرية الصابونية غرب بادوش.
وقُتل معاون زعيم تنظيم داعش ابو أنس الشيشاني على إثر ضربة لمدفعية الشرطة الاتحادية في سوق البورصة في الساحل الأيمن للموصل.

وتخوض القوات العراقية اشتباكات عنيفة مع داعش في الموصل القديمة على أكثر من محور.

مراسلنا أفاد الجمعة بأنّ هذه القوات تقترب من جامع النوري وباتت على مسافة قريبة منه،  وأنها باتت على مسافة 300 و400 متر من المنارة الحدباء.

في المقابل، استهدف مسلحو داعش بقذائف الهاون منارة أحد المساجد في محيط المدينة القديمة.

وكان الفريق رائد شاكر جودت قائد الشرطة الاتحادية العراقية قال في حوار خاص مع الميادين إنّ تحرير مطار الموصل أسقط أسطورة داعش.

وأكد أنّ داعش يستخدم المواطنين دروعاً بشرية"، لافتاً إلى أنّ "التحالف  الذي تقوده واشنطن يشارك في المعارك عبر المستشارين".