غوتيريش يأمر بسحب تقرير الإسكوا حول نظام "الأبارتهايد" الإسرائيلي

مصادر دبلوماسية تكشف للميادين أن الأمين العام للأمم المتحدة أمر بسحب تقرير الإسكوا حول أن إسرائيل أسست نظام فصل عنصري يهيمن على الشعب الفلسطيني بأجمعه.

أكدت المصادر للميادين أن قرار الأمين العام جاء استجابة لطلبات وضغوط إسرائيلية وأميركية.
أكدت المصادر للميادين أن قرار الأمين العام جاء استجابة لطلبات وضغوط إسرائيلية وأميركية.
كشفت مصادر دبلوماسية لـ الميادين أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أمر بسحب تقرير الإسكوا حول أن إسرائيل أسست نظام فصل عنصري يهيمن على الشعب الفلسطيني بأجمعه.
وأكدت المصادر لـ الميادين أن قرار الأمين العام جاء استجابة لطلبات وضغوط إسرائيلية وأميركية.
وقالت المصادر إنه تم ممارسة ضغوط شديدة على الامينة التنفيذية للاسكوا ريما خلف لسحب التقرير من التداول.

وكان وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون هدد بأن بلاده ستنسحب من مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة ما لم يجر إصلاحات كبيرة داخله.
وقال تيلرسون في رسالة وجهها إلى 8 منظمات للدفاع عن حقوق الإنسان إن الإدارة الأميركية الجديدة "ستواصل تقييم فعالية مجلس حقوق الانسان في الأمم المتحدة"، مضيفاً، "قد لا نتقاسم وجهة النظر نفسها في هذا الشأن نظراً لتشكيلة المجلس".

وكانت الميادين حصلت على نسخة من تقرير لمنظمة "الإسكوا" تقول فيه إن إسرائيل أسسّت نظام فصل عنصري "أبارتهايد" يهيمن على الشعب الفلسطيني بأجمعه، وذلك بــ"الوقائع والأدلة  التي تثبت، بما لا يدع مجالاً للشك، أن إسرائيل بسياساتها وممارساتها مذنبة بارتكاب جريمة الفصل العنصري كما تعرفها صكوك القانون الدولي".