صاروخ بالستي يمني على شركة أرامكو السعودية بجيزان

مصدر عسكري يمني يفيد الميادين بأن القوة الصاروخية للجيش واللجان أطلقت صاروخاً بالستياً على شركة أرامكو السعودية بجيزان.

الصواريخ البالستية اليمنية( من الأرشيف)
الصواريخ البالستية اليمنية( من الأرشيف)
أفاد مصدر عسكري يمني الميادين بأن القوة الصاروخية للجيش واللجان اطلقت صاروخاً بالستياً على شركة أرامكو السعودية بجيزان.

وأشار مراسل الميادين  إلى استشهاد 31 شهيداً بغارة جوية للتحالف السعودي على قارب مهاجرين صوماليين قبالة الساحل الغربي لليمن.


كما أفاد باستشهاد 31 شخصاً بينهم نساء وأطفال من المهاجرين الصوماليين إثر غارة جوية للتحالف السعودي استهدفت قاربهم قبالة الساحل الغربي لليمن.

وأوضح أن استهداف المهاجرين جرى خلال محاولتهم العودة إلى الصومال، فجر الجمعة، بعد أن عاشوا أعواماً في اليمن كلاجئين جراء الاقتتال في بلادهم.

 

بالتزامن استشهد 8 صيادين يمنيين وجرح 7 آخرين بقصف التحالف السعودي قارب صيدهم في ساحل الدُريْهْمي شمالي محافظة الحُديْدة.

وخلال الساعات الماضية، استهدفت مقاتلات التحالف السعودي بنحو 70 غارة جوية مديريتي بيت الفقية والتُحيْتا، عقب إحباط الجيش اليمني واللجان الشعبية عملية إنزال بحري لقوات الرئيس هادي والتحالف السعودي،  على منطقة المِجيليس عند الساحل الغربي في مديرية بيت الفقية، الأمر الذي أدى إلى مقتل وجرح العشرات منهم.

وكان الجيش اليمني واللجان أسقطوا طائرة أباتشي للتحالف السعودي في منطقة الجاح المجاورة بذات المديرية جنوب المحافظة غرب اليمن.



وفي لحج تمكّن الجيش واللجان من كسر زحف للمرتزقة في كرش، في ظل معلومات عن سقوط قتلى وجرحى.

معارك عنيفة شمالي غرب مدينة تعز

وفي محافظة تعز، أفاد مصدر عسكري للميادين، بإطلاق صاروخ بالستي متوسط المدى وصاروخي أروغان، على تجمعات وتعزيزات قوات الرئيس هادي والتحالف السعودي شرقي مديرية المَخَا الساحلية.

في المقابل قصفت طائرات وبوارج التحالف السعودي بشكل عنيف منطقة يَخْتُل في المديرية نفسها غربي المحافظة، في حين دارت معارك عنيفة في وادي الزُنوج ومنطقة الأربعين شمالي غرب مدينة تعز جنوب اليمن. 

 

وفي مأرب قصف الجيش اليمني واللجان بصواريخ الكاتيوشا معسكر ماس في منطقة الجِدْعان جنوبي غرب المحافظة، بالإضافة إلى مواقع قوات الرئيس هادي في وادي نملة بمديرية حَريْب القَراميْش ومنطقة الزغْن وجنوب غرب تلة المطار، بالتزامن مع غارات جوية للتحالف السعودي استهدفت جبل هيلان في مديرية صِرواح غربي المحافظة شمال شرق اليمن. 

إلى ما وراء الحدود اليمنية، قصف الجيش اليمني واللجان الشعبية  تجمعات للجيش السعودي والموالين له في الجوازات بمنطقة الطِوال بعد ساعات من مقتل جندي سعودي برصاص قناصة الجيش واللجان في موقع الدُخان بجيزان السعودية. 

 

وأطلق الجيش واللجان صواريخ وقذائف مدفعية على قيادة معسكر رجلا السعودي، عقب تمكنهم من التصدي لزحوفات قوات الرئيس هادي والتحالف السعودي باتجاه جبال العليب في منطقة البُقْع الحدودية، ما أسفر عن مقتل وجرح عدد منهم وتدمير 5 آليات عسكرية.

كما تم استهداف تحصينات الجنود السعوديين في منفذ الخضراء وموقعي العش وآل حماد العسكريين بنجران السعودية. 

 

كذلك قصف الجيش واللجان بالمدفعية تجمعات الجنود السعوديين غربي منطقة الربوعة فيما قالت وزارة الدفاع اليمنية إن الجيش واللجان دمرا مخزني أسلحة وآليتين عسكريتين للقوات السعودية في معسكر الحاجِر بعسير الحدودية.