أستانة: جولة جديدة من المفاوضات السورية غداً

وزارة الخارجية الكازاخية تؤكد مشاركة إيران وتركيا وروسيا في مباحثات أستانة حول سوريا.

ايران وتركيا سيشاركان على مستوى نائب وزير الخارجية في مباحثات أستانة
ايران وتركيا سيشاركان على مستوى نائب وزير الخارجية في مباحثات أستانة
قال وزير الخارجية الكازاخستاني خيرت عبدالرحمانوف الإثنين إن روسيا أكدت مشاركتها في محادثات أستانة بين الأطراف السورية هذا الأسبوع، بالإضافة إلى نواب خارجية إيران وتركيا، وأنهم ينتظرون تأكيد باقي المشاركين الآخرين.

وأعلن عبد الرحمانوف أن الوفود المشاركة في المحادثات المقرر انطلاقها يومي 14 و 15 آذار/مارس، بدأت في الوصول إلى العاصمة الكازاخستانية اعتباراً من اليوم.
وستتم دعوة الأردن والأمم المتحدة والولايات المتحدة بصفة مراقب في تلك الاجتماعات.

كذلك أكّد عبد الرحمانوف أن صيغة وأجندة اللقاء يعتمد على رؤية الدول الضامنة وهي روسيا وتركيا وإيران، وأنهم من يحددون صيغة اللقاء وجدول الأعمال.

الخارجية الروسية: لن نسمح بنجاح مخططات الإرهابيين في إفشال جهود أستانة

هذا وأكدت الخارجية الروسية في بيان لها أنه لا يجب السماح بنجاح مخططات الإرهابيين الساعية لإفشال الجهود بأستانة وجنيف لوقف النار في سوريا.

وقالت الخارجية إنّ موسكو مستعدة لاستئناف الاتصالات مع واشنطن بشأن الملف السوري.

وفي السياق، ذكرت الخارجية الروسية  أن الوزير سيرغي لافروف بحث مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو التحضير للقاء أستانة حول سوريا ودعم تنفيذ وقف إطلاق النار.

في غضون ذلك قال عضو بارز في فريق التفاوض التابع للمعارضة السورية الإثنين إن وفد المعارضة لمحادثات آستانة غير مستعد حاليا لحضور جولة جديدة من المحادثات التي من المقرر أن تبدأ الثلاثاء في عاصمة قازاخستان.   وقال العقيد أحمد عثمان قائد جماعة السلطان مراد المدعومة من تركيا إن المعارضة تنتظر رد روسيا على خطاب يطالب موسكو بأن تلعب دور الضامن وتوقف انتهاكات وقف إطلاق نار هش توسطت فيه روسيا وتركيا في ديسمبر كانون الأول.   وأضاف أنه "لم يتحقق شيء حتى الآن"، في إشارة إلى الضربات الروسية في المناطق الخاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة وهجمات الجيش السوري للتقدم في مناطق محاصرة تسيطر عليها الجماعات المسلحة.