ترامب وخبرة ميركل... بشأن بوتين!

مسؤول أميركي يكشف أنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب يريد الاستفادة من خبرة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل خلال زيارتها المزمعة إلى واشنطن في كيفية التعامل مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

سيكون الوضع في شرق أوكرانيا أيضاً على جدول أعمال ترامب وميركل
سيكون الوضع في شرق أوكرانيا أيضاً على جدول أعمال ترامب وميركل
أعلن مسؤول أميركي الجمعة أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي سيستقبل الثلاثاء القادم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في البيت الأبيض، يعتزم الاسفادة من خبرتها حول كيفية التعامل مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال المسؤول الأميركي طالباً عدم ذكر اسمه، إنّ ترامب"يرغب في الاستماع إلى وجهة نظر المستشارة حول خبرتها في التعامل مع بوتين".

وسيكون الوضع في شرق أوكرانيا أيضا على جدول أعمال ترامب وميركل، وفي هذا السياق، لفت المسؤول الأميركي إلى أنّ ترامب "يرغب أيضاً في الإصغاء إلى آراء ميركل حول عمليّة السلام في مينسك" والطريقة التي يمكن للولايات المتحدة وألمانيا أن يعملا معاً من خلالها لتسوية النزاع في أوكرانيا.

وفيما شدّد على أن ألمانيا "أحد أهم حلفاء" الولايات المتحدة، أكد المسؤول على التواصل "المنتظم" بين إدارة ترامب والحكومة الألمانية، مشيراً إلى اللقاء الذي تم منتصف شباط/ فبراير بين نائب الرئيس مايك بينس وميركل.

وكانت ميركل قد انتقدت بعض مواقف ترامب، خصوصاً مرسومه المثير للجدل حول الهجرة، كما حذّرته من الانطواء والحمائية.

من جهته انتقد ترامب بشدّة ميركل لقرارها "الكارثي" استقبال مئات آلاف طالبي اللجوء في بلادها. كما اتهم ترامب ألمانيا بـ"الهيمنة" على الاتحاد الأوروبي، متوقعاً أن تحذو دول أوروبية أخرى حذو بريطانيا لجهة الخروج من هذا الاتحاد.

وردّاً على سؤال حول أجواء اللقاء الذي سيجمع ترامب وميركل في المكتب البيضوي، قال المسؤول الأميركي إنه يتوقع "لقاءً ودّياً وإيجابيّاً جداً"، مضيفاً أنه سيتم تخصيص حيّز مهم في المحادثات لدور حلف شمال الأطلسي ومسألة زيادة المساهمة المالية للدول الأوروبية.