يوميات الموصل: تحرير حي وادي حجر

يوم الثالث من شهر آذار/مارس يستمر تقدم القوات العراقية على محاور القتال في الموصل بهدف تحريرها من تنظيم داعش، وتتمكن القوات من تحرير حي وادي حجر في محور طريق بغداد - الموصل.

تمكنت القوات العراقية من تحرير حي وادي حجر (أ ف ب)
تمكنت القوات العراقية من تحرير حي وادي حجر (أ ف ب)
في تفاصيل عمليات يوم 3 آذار/مارس الجاري، استمر التقدم بطيء الوتيرة لقوات الشرطة الاتحادية والرد السريع في المحور الأول "شمال حمام العليل"، واستمرت قوات الشرطة الاتحادية في تثبيت خط سيطرتها الذي يشمل حيي الجوسق والطيران، كما أصبحت على وشك إنهاء العمليات في حي الغزلاني الذي لم تتبقى فيه سوى مواضع قليلة يتواجد فيها عناصر داعش، مع استمرار الاشتباكات في أطراف حيي الدندان والدواسة.
وواجهت القوات لليوم الثالث على التوالي في حي الطيران عمليات قنص مكثفة وهجومين بسيارتين مفخختين لتصل عدد محاولات الهجوم بسيارات مفخخة على القوات في حي الطيران إلى 7 محاولات. استمرت مدفعية الشرطة الاتحادية في الضرب المكثف لحيي الدندان والدواسة وعدة مناطق في الموصل القديمة مثل العكيدات والنبي شيت والسرجخانة وباب جديد. في المحور الثاني؛ "طريق بغداد – الموصل"، حققت قوات الفرقة الخامسة في الشرطة الاتحادية وقوات العمليات الخاصة إنجازا مهماً بالسيطرة الكاملة على حي وادي حجر لينضم إلى حي المأمون، ويصبح تركيز القوات الآن منصباً على أحياء العكيدات والمنصور والشهداء الأولى والثانية. واجهت القوات خلال هذا اليوم هجوماً بعربة مفخخة في حي وادي حجر وعمليات قنص ضد مواقعها في حي المأمون. لم يشهد المحور الثالث؛ "التخوم الغربية للساحل الأيمن"، تطورات جديدة واستمرت عمليات التطهير والتأمين من قوات الحشد الشعبي والفرقة التاسعة المدرعة. بالنسبة للنشاط الجوي، تركزت الغارات خلال هذا اليوم على حيي وادي حجر والمنصور، كما قدم طيران الجيش العراقي دعماً جوياً لقوات الحشد الشعبي في الجبهة الغربية أثناء تصديها لموجتي هجوم استهدفتا مواقعها في الحجف وفي تل الزلط، في ظل استمرار عمليات التمهيد المدفعي من قوات الحشد على تلعفر. نفذت مقاتلات الجيش العراقي ضربة جوية على منطقة قصر مرهاب قرب تلعفر. الاشتباكات التي حدثت في خانصور بين قوات البيشمركة والمقاتلين التابعين لوحدات حماية سنجار ربما قد تدفع بقوات الحشد الشعبي لإكمال عملياتها باتجاه الحدود السورية لدعم وحدات الحماية.