ظريف لتركيا: نريد الخير للجميع والمنطقة لا تتحمل التسلّط

وزير الخارجيّة الايراني محمّد جواد ظريف يعلّق على المواقف التركيّة الأخيرة باتجاه ايران, قائلاّ "إنّ ايران تأمل من الدّول الجارة لها لا سيّما تركيا أن يدركوا بشكل أفضل فوائد التعاون المشترك فيما بينهم, و أن ينتبهوا للحقائق ويعلمون أن ايران تريد الخير للجميع".

ظريف: الإرهاب والتطرّف والأفكار الطائفيّة لا تجلب النّفع لأحد
قال وزير الخارجيّة الإيراني محمّد جواد ظريف إنّ ايران تأمل من الدّول الجارة لها لا سيّما تركيا أن يدركوا بشكل أفضل فوائد التعاون المشترك فيما بينهم.

وفي كلمة له السبت في مراسم "تخليد ذكرى شهداء وزارة الخارجية الإيرانية" قال ظريف" على الدول الجارة...أن تنتبه للحقائق وتعلم أنّ إيران تريد الخير للجميع".

 

واعتبر ظريف أنّه من الضروري أن يكون ‏هناك تعاون بين دول المنطقة لمواجهة الإرهاب والتطرّف مشيراّ الى أن تجربة تعاون إيران‏ وتركيا وروسيا في عمليّة وقف إطلاق النار في سوريا هي "تجربة مناسبة".

 

وقال ظريف "إنّ الإرهاب والتطرّف والأفكار الطائفيّة لا تجلب النّفع لأحد"، مضيفاّ أنّ المنطقة لا تتحمّل التسلّط الذي يؤدّي إلى الحرب والقتل.


وأمس الجمعة قال ظريف إن سياسات تركيا الخاطئة في الماضي هي التي تدفعها في الظرف الراهن لرمي مسؤولية فشلها على عاتق الآخرين.

الحرس الثوري له الدور الأكبر في حماية دول الجوار

ظريف أضاف خلال كلمته أن "لا فائدة يمكن أن تجنيها أميريكا من تحركاتها هذه ‏والعالم بأجمعه يعترف بأن للحرس الثوري الإيراني الدور الأكبر في حماية دول الجوار من الإرهاب خاصة الإرهاب التكفيري وداعش وجبهة النصرة".
وشدد ظريف على أن "لا فائدة من التحركات الأميركية وهي لا تصب في صالحهم وإنما فقط تؤدي إلى كشف وجههم الحقيقي بشكل أكبر".