بعد ساعات من لقاء نتنياهو-ماي.. بريطانيا تدين قانون التسوية الاستيطاني

بريطانيا تدين قرار "قانون التسوية" الذي أقره الكنيست الإسرائيلي، والوزير المكلف بشؤون منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا توبياس إلوود يقول إن القانون يلحق الضرر بمكانة إسرائيل مع شركائها الدوليين.

إلوود: قانون تشريع سلب الأراضي الفلسطينية يهدد بقاء الحل القائم بين إسرائيل وفلسطين
إلوود: قانون تشريع سلب الأراضي الفلسطينية يهدد بقاء الحل القائم بين إسرائيل وفلسطين
دانت بريطانيا رسمياً الثلاثاء ما يسمى ب "قانون التسوية" الذي أقره الكنيست الإسرائيلي الإثنين، والذي يصادق على قانون سلب الأراضي الفلسطينية الخاصة إرضاءً للمستوطنين.

وقال الوزير المكلف بشؤون منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا توبياس إلوود إن "قانون تشريع سلب الأراضي الفلسطينية يهدد بقاء الحل القائم بين إسرائيل وفلسطين".

وأضاف "إن القانون يلحق الضرر بمكانة إسرائيل مع شركائها الدوليين، كما إنه يمهد الطريق لنمو كبير من المستوطنات في عمق الضفة الغربية".

وتأتي هذه التصريحات بعد يوم واحد من لقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بينيامين نتنياهو بنظيرته البريطانية تيريزا ماي في لندن.