إسرائيل تعتبر البيان الأميركي بشأن الإستيطان "ضوء أخضر"

مسؤولون إسرائيليون يرحبون ببيان البيت الأبيض حول الاستيطان ويعتبرونه يتغاضى عن البناء في الكتل الاستيطانية القائمة وليس تلميحاً إلى كبح البناء الذي أغضب الفلسطينيين ودولاً أوروبية. نائبة وزير الخارجية الإسرائيلي تشير إلى أن البناء في الضفة الغربية والقدس الشرقية سيستمر دون معوقات.

إسرائيل تعتبر بيان البيت الأبيض حيال الإستيطان ضوء أخضر
إسرائيل تعتبر بيان البيت الأبيض حيال الإستيطان ضوء أخضر
رحب مسؤولون إسرائيليون ببيان البيت الأبيض بشأن المستوطنات، معتبرين أنه "يتغاضى عن البناء في الكتل الاستيطانية القائمة وليس تلميحاً إلى كبح البناء" الذي أغضب الفلسطينيين ودولاً أوروبية.

وقال دبلوماسي إسرائيلي بارز في رسالة نصية أن "نتنياهو سيكون سعيداً باستكمال بناء المستوطنات القائمة".

وفسرت تسيبي هوتوفلي نائبة وزير الخارجية الإسرائيلي والعضو في حزب الليكود اليميني الذي يتزعمه نتنياهو البيان الأميركي "بطريقة مماثلة"، مشيرة إلى أن "البناء في الضفة الغربية والقدس الشرقية سيستمر دون معوقات".

وكانت "إسرائيل" فضلت التريث في التعقيب على موقف البيت الأبيض حيال الاستيطان الذي اعتبره مسؤولون فلسطينيون "غير مقبول" ويعطي إسرائيل الضوء الأخضر لمواصلة البناء في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين.

 

وقال داني دانون السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة إن "تصريحات البيت الأبيض لا تشكل تغييراً في السياسة الأميركية"، لكن دانون لم يوضح إن كانت الحكومة الإسرائيلية ستتوقف عن إعلان مشاريع استيطانية مع تلميحه إلى إمكان تعليقها حتى اللقاء المقرر منتصف شباط/ فبراير  الجاري بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو والرئيس الأميركي دونالد ترامب.

 

واعتبر البيت الأبيض في بيان الخميس أن بناء وحدات استيطانية جديدة في الأراضي الفلسطينية المحتلة يمكن أن "لا يكون عاملًا مساعداً" في حل النزاع بين إسرائيل والفلسطينييين، لكنه أكد في الوقت نفسه أنه لم يتخذ بعد موقفاً رسمياً من المسألة، كما لا يعتقد أن "المستوطنات تشكل عقبة أمام السلام".

 وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب اعتبر في وقت سابق أنه على الرغم من اعتقاده أن وجود المستوطنات ليس عقبة أمام عملية السلام، إلا أنه أشار إلى أن بناء مستوطنات جديدة أو توسيع المستوطنات القائمة خارج حدودها الحالية قد لا يكون مفيًدا في تحقيق عملية السلام.

ويذكر أنه منذ تنصيب ترامب في 20 كانون الثاني/ يناير  الماضي أعطت إسرائيل الضوء الأخضر لبناء أكثر من ستة آلاف وحدة سكنية استيطانية في الأراضي المحتلة، وأعلن نتنياهو بناء مستوطنة جديدة لمستوطني بؤرة عمونا لأول مرة في الضفة الغربية منذ عام 1990.