بمشاركة كيري..مسيرات نسائية ضخمة ضد ترامب في أميركا والعالم

مسيرات نسائية ضخمة تشهدها واشنطن ولايات أميركية أخرى سبقها مسيرات "شقيقة" في عدد من العواصم الأوروبية تنادي بحقوق المرأة وتطالب برحيل الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب.

مسيرات نسائية ضخمة في الولايات المتحدة وخارجها خرجت ضد ترامب
شهدت العديد من الولايات الأمريكية السبت مسيرات ضخمة لنساء ينادين بحقوق المرأة وضدّ وصول دونالد ترامب إلى سدة الحكم في أميركا.

 

وفي واشنطن تجمّع مئات الآلاف من النساء ومن الرجال أيضاً في الساحة المقابلة للكونغرس حيث تم تنصيب ترامب الجمعة رئيساً.


وشارك عدد من الفنانين المناهضين لترامب في حفل مخصص للمسيرة، في وقت أعلنت فيه منظمات أميركية تنظيم نحو 300 مسيرة "شقيقة" ستجرى في ولايات أخرى في الولايات المتحدة بينها نيويورك وبوسطن ولوس أنجلوس وسياتل ودنفر، تحت شعار "مسيرة النساء".

 

وسبق تلك التظاهرات خروج آلاف النساء إلى الشوارع في عدد من العواصم الأوروبية للانضمام إلى "مسيرات الأخوات" ضد تنصيب الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب قبل تجمع حاشد في واشنطن من المتوقع أن يشارك فيه نحو ربع مليون شخص.

ولوّحت المشاركات في المسيرات بلافتات كتب على بعضها "لا للعلاقات الخاصة" و "النساء الشريرات تتحدن"، وتوقفت المسيرة النسائية أمام السفارة الأميركية في ميدان جروسفينور ثم توجهت إلى تجمع في ميدان الطرف الأغر بوسط لندن.

وتنظّم نحو 670 مسيرة في شتى أنحاء العالم يوم السبت حسبما قال موقع لمنظمي المسيرات على الانترنت والذي قال إنها تأتي بمشاركة أكثر من مليوني شخص للاحتجاج ضد ترامب.


وعبّر عدد من المشاهير بينهم الناشطة بيانكا جاجر والمغنية شارلوت تشيرش والممثل إيان ماكلين عن دعمهم للاحتجاجات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وشهدت أوروبا العديد من المسيرات المناهضة لترامب في برلين وباريس وروما وفيينا وجنيف وأمستردام.

وبحسب تقديرات الشرطة والمنظمين شارك نحو ألفي شخص في مسيرة في فيينا لكن درجات الحرارة التي هبطت إلى دون الصفر تسببت سريعاً في انخفاض عدد المشاركين إلى بضع مئات.

وفي أفريقيا شارك مئات المحتجين في مسيرة بالعاصمة الكينية نيروبي ولوحوا بلافتات وغنوا أغنيات أميركية تعبر عن الاحتجاج.


وفي سيدني أكبر مدن استراليا شارك نحو ثلاثة آلاف شخص من الرجال والنساء في مظاهرة في هايد بارك قبل السير إلى مبنى القنصلية الأمريكية في وسط المدينة.

وقال منظمون إن خمسة آلاف شخص شاركوا في مسيرة في ملبورن.

وزير الخارجية الأميركي السابق يشارك في التظاهرات
بدوره، شارك وزير الخارجية الأميركي السابق جون كيري في يومه الأولى كمواطن في التظاهرة الكبرى ضد الرئيس الجديد دونالد ترامب في واشنطن.