الكوني يستقيل من المجلس الرئاسي الليبي

عضو المجلس الرئاسي الليبي موسى الكوني يعلن استقالته من المجلس ويعلل خطوته بفشل المجلس في كثير من المحطات الأساسية.

الكوني: الجميع لا يحكم ولا أحد يسيطر
الكوني: الجميع لا يحكم ولا أحد يسيطر
أعلن نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي موسى الكوني استقالته رسميّاً من عضوية المجلس. وأشار الكوني إلى أنّ خطوته هذه تأتي بعدما فشل المجلس الرئاسي في كثير من المحطات وأصبح تطبيق الاتفاق السياسي مستحيلاً، بحسب رأيه.

وفي مؤتمر صحفي عقده، وصف الكوني المجلس الرئاسي  بأنه لا يعمل بروح الفريق الواحد، وأوضح أن المجلس فشل في تأسيس جيش وطني وإخراج المجموعات المسلحة من المدن وسحب الأسلحة وفتح الطرقات والمطارات وعودة النازحين والمهجرين، إضافة إلى فشله في توحيد مؤسسات الدولة، على حد تعبيره.

وأضاف الكوني أنّ "المجلس الرئاسي يرأس الدولة إسميّاً وليس فعليّاً، مؤكداً أنّ الجميع في ليبيا يحكم مع أنه لا أحد يسيطر".