مجزرة مروعة للتحالف السعودي: أكثر من 700 شهيد وجريح في صنعاء

مسعفون يقولون للميادين إن أكثر من 700 شهيد وجريح تم نقلهم للمستشفيات في غارات للتحالف السعودي على صالة عزاء في صنعاء.

يتحفظ موقع الميادين.نت عن نشر مشاهد الضحايا لقساوة الصور
أفادت مصادر طبية للميادين أن عدد ضحايا الغارات السعودية التي استهدفت صالة عزاء جنوب صنعاء، ارتفع إلى أكثر من 700 شهيد وجريح.
وبحسب مكتب الصحة في صنعاء فإنّ الغارات خلّفت 213 شهيداً و527 جريحاً، استقبلتهم المستشفيات الحكومية حتى اللحظة فيما أعداد الضحايا في ارتفاع.لكن الأمين العام المساعد في حزب المؤتمر الشعبي قال للميادين إن عدد الشهداء ارتفع إلى 458 شهيداً، والجرحى إلى 356. 

وأشار مراسل الميادين إلى أن صالة العزاء استُهدفت بـ 4 غارات جوية بشكل مباشر، اثنتان استهدفتا المسعفين، فيما تواصل طواقم الإسعاف نقل ضحايا هذه الغارات، مضيفاً أنّه لا وجود عسكرياً أو أمنياً بالقرب من الصالة.

ويتحفظ موقع الميادين.نت عن نشر مشاهد الضحايا لقساوة الصور.

وأفادت مصادر طبية الميادين أن المئات من ضحايا المجزرة تفحمت جثثهم وقد تعذر التعرف إلى هوياتهم.
ومن بين ضحايا المجزرة عبدالله غالب المخلافي رئيس الدائرة الاقتصادية في حزب المؤتمر ونجله.
وأوضح تميم الشامي، الناطق باسم وزارة الصحة اليمنية للميادين، أنّ أكثر من 1000 شخص بينهم أطفال كانوا متواجدين في صالة العزاء لحظة استهدافها.
وأكّد مراسلنا أن أمين صنعاء "عبدالقادر هلال" استشهد متأثراً بإصابته جراء الغارات السعودية التي استهدفت صالة عزاء والد وزير الداخلية اللواء جلال الرويشان، كما استشهد اللواء محمد ناصر العامري عضو اللجنة العامة لحزب المؤتمر الشعبي العام ومحافظ البيضاء سابقاً.
وبحسب مصادر طبية يمنية فإنّ الغارات أدت إلى إصابة قائدي قوات الاحتياط والأمن المركزي التي استهدفت الصالة.

ومن جهة ثانية، أشارت لجنة الصليب الأحمر الدولي عبر تغريدة على تويتر إلى تدفق المساعدات الطبية إلى اليمن.أما منظمة أطباء بلا حدود في اليمن قالت عبر تغريدة لها إنها عالجت أكثر من 400 جريح  بعد أن ضربت غارة جوية قاعة عزاء في جنوب العاصمة.

اخترنا لك