مطالبة برلمانية لكاميرون بتبرير تدخله في ليبيا

نواب بريطانيون يطالبون رئيس الوزراء السابق دافيد كاميرون شرح حيثيات قراره القاضي بالمشاركة في الحملة العسكرية الدولية على ليبيا عام 2011، بعد اتهام لجنة برلمانية له بمسؤوليته الكاملة عن سياسية انتهازية هدفت إلى تغيير النظام ودفعت بليبيا لآتون الفوضى”.

لجنة برلمانية بريطانية تطالب كاميرون بشرح حيثيات قراره حول ليبيا
طالب نواب بريطانيون باستدعاء رئيس الوزراء السابق دافيد كاميرون، للمثول أمام البرلمان من أجل شرح حيثيات القراره بالمشاركة في الحملة العسكرية الدولية على ليبيا عام 2011.

وتأتي هذه المطالبة بعدما نشرت لجنة برلمانية تقريراً، انتقدت فيه قرار كاميرون بالمشاركة في الحملة، ووصفته بأنه لم يبن على معلومات استخبارية دقيقة،  ما أدى إلى نتائج كارثية في ليبيا، أخطرها تصاعد التنظيمات المتشددة مثل “داعش”.

وفي وقت سابق رفض كاميرون الإدلاء بإفادته للجنة برلمانية، خلال إعدادها للتقرير الذي خلص إلى “مسؤوليته الكاملة عن سياسية انتهازية هدفت إلى تغيير النظام ودفعت بليبيا إلى أتون الفوضى”.