الجيش واللجان يسيطرون على موقعين عسكريين عندالحدود اليمنية السعودية

مصدر عسكري يمني يفيد الميادين بسيطرة الجيش واللجان على موقعين عسكريين لقوات الرئيس هادي عند الحدود اليمنية السعودية. الجيش واللجان يصدون محاولات تقدم لقوات هادي والتحالف في حرض والغيل والمصلوب وصرواح.

الحدود اليمنية السعودية ( أ ف ب )
أفاد مصدر عسكري يمني للميادين بسيطرة الجيش واللجان الشعبية على موقعين عسكريين لقوات الرئيس هادي عند الحدود اليمنية السعودية. وأكد المصدر على سيطرة الجيش واللجان على موقعاً محاذياً لتلة الرمضة وموقعاً آخر خلف مزراع نسيم بالقرب من منطقة الموسم السعودية في مديرية ميدي الحدودية.

وصدّ الجيش واللجان الشعبية محاولة تقدم للقوات السعودية مدعومة بطائرات حربية ومروحيات من نوع أباتشي باتجاه جمارك حرض بعد أن شنّت قصفا ًمكثفا ًعلى مبنى جمارك حرض في مديرية حرض الحدودية في حجة غرب اليمن. في غضون ذلك ردت قوات الجيش واللجان الشعبية بقصف مدفعي عنيف على منطقتي صامطة والخوبة الشمالية في جيزان السعودية.

وقتل 3 أشخاص يعتقد انهم ينتمون لتنظيم القاعدة بغارة جوية نفذتها طائرة من دون طيار استهدفت سيارتهم غرب مدينة عَتَقْ عاصمة محافظة شَبْوة شرق اليمن.

الجدير ذكره أن عناصر تنظيم القاعدة تنتشر في مناطق مختلفة في محافظة شبوة أهمها منطقة عَزّان التابعة لمديرية مَيْفَعَة والتي سيطرت عليها عناصر التنظيم، في ظل الفراغ الذي تشهده المنطقة في السلطات المحلية والعسكرية والأمنية.

وقال مصدر عسكري للميادين إن مديريات الغَيْل والمَصْلوب والمُتُون بمحافظة الجوف شمال شرق اليمن تعرضت لقصف صاروخي ومدفعي من قبل قوات الرئيس هادي على مناطق متفرقة منها.

يأتي ذلك بعد غارتين جويتين للتحالف السعودي على مديرية المُتُون شمالاً، بالتزامن مع صدّ الجيش واللجان الشعبية لمحاولة زحف قوات الرئيس هادي باتجاه مديريتي الغَيْل والمَصْلوب.

وإلى مأرب المحاذية للجوف شمال شرق اليمن، تحدث مصدر عسكري يمني للميادين عن صدّ الجيش واللجان الشعبية محاولات تقدم متكررة من قبل قوات الرئيس هادي باتجاه مديرية صِرواح غرب المدينة، في الوقت الذي حذرت فيه لجنة التهدئة المحلية بمأرب من التصعيد العسكري للتحالف السعودي وقوات الرئيس هادي في عدد من جبهات المحافظة، وذلك عبر مواصلة رفد مقاتليهم بالتعزيزات والآرتال العسكرية وما يترتب عليه من تداعيات تقوض مساعي التهدئة.

وإلى جبهة نِهم شمال شرق صنعاء حيث شنّت طائرات التحالف السعودي غارتين جويتين على منطقة بَارق بالمديرية. يأتي ذلك بالتزامن مع وصول تعزيزات عسكرية لقوات الرئيس هادي إلى المديرية ذاتها.

وإلى الحدود اليمنية السعودية حيث جبهتي حَرض ومِيدي بمحافظة حجة غرب اليمن تحدث مصدر محلي للميادين عن قصف طائرات الأباتشي التابعة للتحالف السعودي وبكثافة جمارك حرض وتبة الرَمْضَة في مديرية حَرض. كما استهدفت صحراء مِيدي الحدودية.

وقال مصدر عسكري للميادين إن الجيش واللجان الشعبية صدّوا محاولة زحف كبيرة لقوات التحالف باتجاه جمارك حرض ترافق مع غطاء الجوي مكثف للطائرات الحربية والأباتشي.