رئيس وفد "أنصار الله" يتوجه إلى السعودية برفقة ولد الشيخ أحمد

مصادر يمنية تفيد بأن رئيس وفد أنصار الله محمد عبدالسلام توجه مع المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد إلى السعودية للتباحث بشأن المسار السياسي ودعم جهود التهدئة على الحدود اليمنية السعودية.

رئيس وفد أنصار الله محمد عبد السلام يتوجه مع المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد إلى السعودية للتباحث بشأن المسار السياسي.
رئيس وفد أنصار الله محمد عبد السلام يتوجه مع المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد إلى السعودية للتباحث بشأن المسار السياسي.
قالت مصادر يمنية للميادين إن رئيس وفد أنصار الله محمد عبد السلام توجه مع المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد إلى السعودية للتباحث بشأن المسار السياسي ودعم جهود التهدئة على الحدود اليمنية السعودية.

 

وقد انتهت مشاورات السلام اليمنية اليمنية في الكويت بالاتفاق على نقل أعمال لجنة التهدئة والتواصل الميدانية إلى ظهران الجنوب في السعودية، ومباشرة أعمالها من هناك، وتفعيل أعمال اللجان الميدانية لتثبيت وقف إطلاق النار.

 

 

ميدانياً أفادت مصادر محلية للميادين باستمرار المواجهات العنيفة بين قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي مسنودة بالتحالف السعودي من جهة، وقوات الجيش واللجان الشعبية من جهة أخرى، في معسكر اللواء 35 ومحيطه غربي مدينة تعز.

 

يأتي ذلك بعد إعلان الجيش واللجان سيطرتهما على أجزاء واسعة من المعسكر، وتأكيد قوات الرئيس هادي في المقابل على  صد الهجوم بمساندة طائرات التحالف السعودي.

 

المواجهات لم تقتصر على المحور الغربي بل امتدت إلى منطقة الضباب ومحيط السجن المركزي عند المدخل الجنوبي للمدينة، وكذلك منطقة ثعبات شرقا فيما تشهد مديرية الوازعية  قصفا مدفعيا متبادلا بين الطرفين جنوبي غرب المحافظة جنوب اليمن.

 

وفي مأرب استأنفت مقاتلات التحالف السعودي غاراتها على مديرية صرواح واستهدفت جبل هيلان المطل على منطقة كوفل بالتزامن مع قصف صاروخي ومدفعي لقوات هادي على منطقتي حمة ثوابه ورحبة سعيد في المديرية غربي المدينة شمال شرق البلاد.

 

غارات التحالف السعودي طالت أيضا مديريتي المتون والخب والشعف في محافظة الجوف المجاورة شرقي اليمن.

 

أما في شبوة فقد أفاد مصدر محلي للميادين عن مقتل ثلاثة أشخاص يعتقد بانتمائهم إلى تنظيم القاعدة بغارة لطائرة أميركية من دون طيار.