اليمن: معارك عنيفة بين الجيش واللجان مع قوات التحالف السعودي

معارك ضارية بين قوات الجيش واللجان الشعبية من جهة وقوات التحالف السعودي من جهة أخرى عند الحدود اليمنية السعودية بمحافظة حجة. مصدر محلي يؤكد للميادين أن تنظيم القاعده سيطر على مبنى محكمة وإدارة أمن قعطبة في الضالع جنوب اليمن.

تنظيم القاعدة يسيطر على مبنى محكمة وإدارة أمن قعطبة في الضالع جنوب اليمن
تطورات ميدانية متسارعة شهدتها الحدود اليمنية السعودية خلال الساعات الماضية، حيث اندلعت معارك ضارية بين قوات الجيش واللجان الشعبية من جهة وقوات التحالف السعودي من جهة أخرى عند الحدود اليمنية السعودية بمحافظة حجة، بعد أن شنت طائرات التحالف السعودي غارتين جويتين على مديرية حرض الحدودية بالتزامن مع قصف مدفعي عنيف على منفذ حرض الحدودي وصحراء ميدي.

وامتدت غارات التحالف إلى معسكر اللواء 25 ميكا ومزارع الجَر بمديرية عبْس في حجة غريي اليمن.

وفي عمران جددت طائرات التحالف السعودي شنّ غاراتها على معسكر لواء العمالقة بمديرية حرف سُفْيان بسلسلة غارات عنيفة بعد يوم واحد من استهداف المعسكر ذاته بنحو 50 غارة جوية شمال المحافظة أقصى شمال اليمن.

وفي تعز قتل وجرح العديد من قوات الرئيس هادي بينهم القائد الميداني الشيخ باعش الأغبري خلال مواجهات مع قوات الجيش واللجان الشعبية، في منطقة ظهوره. 

وقصفت قوات الرئيس هادي بالمدفعية والأسلحة الرشاشة على مواقع الجيش واللجان الشعبية في جبلي الشبكة والمدرب بمديرية الوازِعية جنوب غرب تعز.

بموازاة ذلك تتواصل المواجهات المتقطعة بين قوات الرئيس هادي المسنودة بالتحالف السعودي من جهة وقوات الجيش واللجان الشعبية من جهة أخرى في منطقة الضباب عند المدخل الجنوبي لمدينة ومنطقتي الجحملية وثعبات عند الأطراف الشرقية لمدينة تعز جنوب اليمن.

وفي محافظة مأرب شهدت مديرية حَريب القراميش قصفاً مدفعياً متبادل بين الطرفين بالتزامن مع تحليق مكثف لطائرات التحالف السعودي على المناطق الغربية في المحافظة شمال شرق اليمن.

أما في محافظة الضالع فقد سيطر عناصر تنظيم القاعدة على عدد من المباني الحكومية حيث سيطر على محكمة قعْطْبة وادارة الأمن ودار النصر والضيافة في مديرية قعْطْبة شمال المحافظة جنوب اليمن.