مقتل عدد من قياديّي جند الأقصى التابع لداعش بريف إدلب

تنظيم جند الأقصى الذي يبايع داعش يعلن مقتل عدد من قادته بتفجير انتحاري وقع في أحد مقاره بريف إدلب، واستشهاد وجرح مدنيين نتيجة قصف الجماعات المسلحة لأحياء حلب الغربية.

قتلى التفجير ينتمون إلى تنظيم جند الأقصى
 أعلن تنظيم جند الأقصى المبايع لداعش مقتل عدد من قادته في تفجير انتحاريّ وقع في أحد مقارّه بريف إدلب.


مراسلتنا أفادت بأنّ من بين قتلى التنظيم أبو خالد الجزراوي وأبو محمد الكويتيّ وأبو عبدالله النجديّ.


وفي حلب،  استشهد سبعة مدنيين بينهم خمس سيدات وجرح خمسة عشر مدنياً نتيجة سقوط قذائف هاون أطلقتها الجماعات المسلّحة.

مراسلنا أفاد بأنّ القصف استهدف أحياء حلب الغربية.

وجرى تشييعٌ جماعيٌّ لشهداء التفجيرات الارهابية في مدينتي طرطوس وجبلة بمواكب شعبية ورسمية.


وارتفعت حصيلة التفجيرات الارهابية إلى 154 شهيداً بينهم أطفال وعاملون وطلاب وقد تبنّى كلّ من تنظيم داعش وتنظيم أحرار الشام هذه التفجيرات.