منظمة الطيران الفرنسية تؤكد رصد دخان على متن الطائرة المصرية

محققون فرنسيون يبدأون باستجواب العاملين في مطار شارل ديغول الذين كانت لهم صلةٌ مباشرة أو غير مباشرة برحلة الطائرة المصرية، وهيئة سلامة الطيران الفرنسية تقول إن طائرة إيرباص التابعة لـ"مصر للطيران"وجهت رسائل آلية تفيد بوجود دخان على متنها.

محققون في هيئة سلامة الطيران الفرنسية يقولون إن الطائرة المصرية قد وجهت رسائل آلية تفيد بوجود دخان على متنها.
نشر الجيش المصري الصور الأولى من حطام الطائرة المنكوبة  كما لفتت وزارة الطيران المصرية إلى أنه لا تأكيدات عن رصد دخان على الطائرة المصرية قبل تحطمها. موقف يأتي بعد تأكيد منظمة الطيران الفرنسية رصد دخان على متن الطائرة المصرية المنكوبة.  في غضون ذلك بدأ محققون فرنسيون باستجواب العاملين في مطار شارل ديغول الذين كانت لهم صلةٌ مباشرة أو غير مباشرة برحلة الطائرة المصرية. كما تغادر سفينة ٌتابعةٌ للبحرية الفرنسية ميناء تولون للمشاركة في عمليات البحث عن حطام الطائرة.

إلى ذلك انتقد المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية شبكة (سي ان ان) بسبب الإيحاء بأن قائد الطائرة المصرية انتحر.

وقال محققون في هيئة سلامة الطيران الفرنسية، السبت إن طائرة إيرباص 320 التابعة لـ"مصر للطيران" قد وجهت رسائل آلية تفيد بوجود دخان على متنها، لكن لا يزال من المبكر تفسير هذه العناصر، على حد تعبيرهم.

ونقل مصدر عن وكالة فرانس برس، قوله إن مكتب التحقيقات والتحليل أكد أن الطائرة أطلقت رسائل آلية تفيد بوجود دخان على متنها، قبيل انقطاع بث البيانات، مضيفا أن الأمر لا يزال مبكرا جدا لتفسير وفهم ملابسات الحادث، ما لم يتم العثور على الحطام والصندوقين الأسودين، مشددا على أن أولوية التحقيق هي العثور على الصندوقين الأسودين.

تأتي هذه التأكيدات، بعد أن تحدثت وسائل إعلام أمريكية عن معلومات تفيد برصد دخان داخل الطائرة المصرية،.

وأكدت "CNN" أنها حصلت على البيانات من مصدر مصري، ووردت من نظام أوتوماتيكي على متن الطائرة يسمى نظام اتصالات المعالجة والتقارير بالطائرة "أكارز" حيث يقوم هذا النظام بشكل تلقائي بتحميل بيانات الرحلة إلى شركة الطيران التي تقوم بتشغيل الطائرة، وهو يعتمد على الأقمار الصناعية، وينشط خاصة حين يكون هناك ثمة فشل أو خطأ في الطائرة، وهذا النظام يختلف عن الصندوق الأسود.

وتظهر وثيقة البيانات وجود إنذار بالدخان في الساعة 02:26 بتوقيت القاهرة، وإنذار آخر بعدها بدقيقة، وجاءت تلك التحذيرات قبل حوالي 4 دقائق من اختفاء الطائرة من على شاشات الرادارات.