المعلم: هدف الهجمة على سوريا فرض أيديولوجيات تكفيرية

وزير الخارجية السوري وليد المعلم يقول إن هدف الهجمة على بلاده هو فرض أيديولوجيات تكفيرية عبر مجموعات إرهابية تحظى بدعم مباشر من تركيا والسعودية وقطر وغيرهما، مؤكداً مواصلة الجهود لمكافحة الارهاب بالتوازي مع العمل لحلّ الأزمة السورية ومتابعة محادثات جنيف.

المعلم يعلن مواصلة الجهود لمكافحة الإرهاب توازياً مع العمل لحل الأزمة
أكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم مواصلة جهود مكافحة الإرهاب توازياً مع العمل لحل الأزمة ومتابعة محادثات جنيف وخلال لقائه نائبة وزيرة العلاقات والتعاون في جنوب أفريقيا نومانديا مفيكيتو.
رأى المعلم أن هدف الهجمة على بلاده فرض ايديولوجيات تكفيرية عبر مجموعات إرهابية تحظى بدعم مباشر من تركيا والسعودية وغيرهما، بدورها، أكدت مفيكيتو تأييد بلادها مساعي إيجاد حل سياسي للأزمة من قبل السوريين أنفسهم وبعيداً عن اي تدخّل خارجي.