أستراليا تتهم 5 أشخاص بالتخطيط للانضمام إلى داعش في سوريا

الشرطة الأسترالية توجه اتهامات لخمسة أشخاص للاشتباه بتخطيطهم السفر إلى سوريا للانضمام إلى تنظيم داعش.

الأشخاص الخمسة الأستراليين متهمين بالتخطيط للانضمام إلى داعش في سوريا
وجهت الشرطة الأسترالية اتهامات إلى خمسة رجال للاشتباه بتخطيطهم للسفر إلى سوريا للانضمام إلى تنظيم داعش.

وأوضح النائب العام الاسترالي جورج براندس أن نيّة الأشخاص الخمسة المتهمين السفر إلى الشرق الأوسط كانت معروفة للسلطات. وأضاف أن جوازات سفرهم ألغيت في وقت سابق، ووجهت اتهامات لهم بالإعداد لدخول دولة أجنبية بهدف المشاركة في أنشطة عدائية، مؤكداً أن تهمتهم تصل أقصى عقوبة لها إلى السجن مدى الحياة.
وقالت هيئة الإذاعة الأسترالية إن الداعية موسى سيرانتونيو المولود في ملبورن والذي أعلن تأييده لتنظيم داعش وتمّ ترحيله من الفلبين إلى أستراليا في العام 2014 من بين من وجهت لهم الاتهامات.

وكان وزير الهجرة الأسترالي قال الشهر الماضي إن قرابة 100 شخص غادروا أستراليا إلى سوريا للقتال في صفوف تنظيمات متشددة منها "داعش".