طهران تقيم مراسم عزاء للشهيد مصطفى بدر الدين

طهران تقيم مراسم عزاء للشهيد مصطفى بدرالدين حضره العديد من المسؤولين الايرانيين أبرزهم المتحدث باسم الخارجية الايرانية ووزير الدفاع وعدد من ممثلي حركات المقاومة الفلسطينية والبعثات الدبلوماسية.

حسين جابري أنصاري المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية
أقيمت في طهران أمس مراسم عزاء للشهيد مصطفى بدر الدين حضره العديد من المسؤولين الايرانيين، وعدد من ممثلي حركات المقاومة الفلسطينية والبعثات الدبلوماسية.

وأمل حسين جابري أنصاري المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية أن توقظ حوادث الاغتيال وجدان البعض ممن يدعون بانتمائهم الشعبي والاسلامي كي يوجهوا أسلحتهم ضد اسرائيل.

وقال أنصاري إن حزب الله في لبنان ينظر إلى القضية الفلسطينية منذ تأسيسه على أنها القضية الأساس، مشيراً إلى أن تحرير فلسطين هو جزء أساسي من كيان وعقيدة حزب الله.

وأضاف أنصاري أن تقديم حزب الله الدعم إلى سوريا جاء كحالة اضطرارية نتيجة لاتساع رقعة الخطر والتهديدات التي تسببت بها المجموعات التكفيرية، آملاً  أن توقظ حوادث كاغتيال القائد مصطفى بدر الدين البعض لتوجيه رأس حرابهم نحو الكيان الصهيوني لتحرير فلسطين بدل الانشغال بحروب لا تصب إلا لصالح الكيان الصهيوني.

بدوره أكد العميد حسين دهقان وزير الدفاع الايراني أن اغتيال قادة المقاومة لا يمكن أن يضعفها. وشدد على أن المنطقة تمر بظروف صعبة وحساسة وجدية.

وقال دهقان إن "هناك مؤامرة كبيرة يقوم بها الأميركيون والاسرائيليون بالتعاون مع السعودية الهدف منها ضرب المقاومة من خلال تنظيم العناصر الجاهلة المتعصبة المرتزقة"، على حدّ تعبيره.

وأشار وزير الدفاع الايراني إلى أنه على الجبهة المقابلة يوجد قوى المقاومة للدفاع ومواجهة هذه المؤامرة بكل قوة، مؤكداً أن الأجواء هي حرب والنجاح سيكون لجبهة الحق لا محالة، وإن حقق مؤقتاً الطرف المقابل تقدماً شكلياً.