بدء ظاهرة فلكية نادرة تتكرر 13 مرة كل مئة عام

ظاهرة فلكية نادرة بدأت تظهر اليوم وهي مرور كوكب عطارد أمام الشمس لفترة تتجاوز الـ7 ساعات في مشهد يتكرر 13 مرة في كل مئة عام.

كوكب عطارد خلال مروره أمام قرص الشمس
بدأت ظهر اليوم الإثنين ظاهرة فلكية نادرة، حيث مرّ كوكب عطارد أمام قرص الشمس لفترة تتجاوز الـ 7 ساعات في مشهد يتكرر 13 مرة في كل 100 عام.

ولا يمكن للعين المجردة رصد كوكب عطارد في قرص الشمس، بسبب صغر حجم الكوكب أولاً، ونتيجة أشعة الشمس القوية جداً، فيما يمكن رصد هذه الظاهرة عبر أجهزة التيلسيكوب.

ورغم أن كوكب عطارد يدور حول الشمس كل (88 يوم أرضي) إلا أنه من النادر أن يظهر دورانه حول الشمس لسكان الأرض، لأن عطارد يدور حول الشمس في مدار مائل.

وقد تمكن سكان الشرق الأوسط من رؤية بداية مرور عطارد أمام الشمس، في حين تمكن سكان دول المغرب العربي من رؤية كافة مراحل هذه الظاهرة.