تأجيل النطق بالحكم بحق الرئيس المصري السابق محمد مرسي

محكمة القاهرة تحيل أوراق ستة من المتهمين في قضية التخابر مع قطر على مفتي الديار المصرية لإبداء الرأي الشرعي وتؤجل النطق بالحكم بحق الرئيس المصري السابق محمد مرسي وعشرة آخرين في القضية نفسها الى الثامن عشر من الشهر المقبل.

تأجيل النطق بالحكم بحق الرئيس المصري السابق محمد مرسي وستة آخرين.
أحالت محكمة القاهرة أوراق ستة من المتهمين في قضية التخابر مع قطر على مفتي الديار المصرية لإبداء الرأي الشرعي، ومن بين المتعهمن أربعة صحافيين. وذكر القاضي في بيان تلاه في ختام الجلسة، أن المتهمين الذين أُحيلت أوراقهم إلى مفتي الجمهورية للبت فيها هم أحمد عبده علي عفيفي، محمد كيلاني، أحمد اسماعيل ثابت، أسماء الخطيب، علاء سبلان، وإبراهيم هلال. المحكمة التي انعقدت وسط اجراءات امنية مشددة اعلنت تأجيل النطق بالحكم بحق الرئيس المصري السابق محمد مرسي وعشرة آخرين في القضية نفسها الى الثامن عشر من الشهر المقبل. وكانت النيابة قد أسندت إلى الرئيس الأسبق محمد مرسى وبقية المتهمين ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار الدولة، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية للبلاد والمتعلقة بأمن الدولة وإخفائها وإفشائها إلى دولة أجنبية، والتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربي، والسياسي، والدبلوماسي، والاقتصادي. وسبق ان حكم على مرسي في تموز يوليو من عام 2013 بالإعدام في القضية المعروفة إعلاميا بـ"الهروب من سجن وادي النطرون"، كما صدر بحقه حكم بالسجن 25 سنة في قضية التخابر مع حركة حماس الفلسطينية، وحكم بالسجن 20 عاما في قضية الاعتداء على متظاهرين أمام قصر الاتحادية الرئاسي.