لافروف: إعلان الهدنة في حلب سيجري خلال الساعات المقبلة

وزير الخارجية الروسي يشدد على أن موسكو ترى ألا بديل للتسوية السياسية في سوريا، ودي ميستورا يقول إنه ينتظر أن تثمر نتائج مباحثاته مع لافروف العودة إلى نظام أكثر استقرارا لوقف النار في سوريا.

لافروف وبعد لقائه دي ميستورا في موسكو رحب بجهوده لتسوية الأزمة السورية.
قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن اعلان الهدنة في حلب سيجري خلال الساعات المقبلة مشدداً على أن موسكو ترى ألا بديل للتسوية السياسية في سوريا. لافروف وبعد لقائه المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا في موسكو رحب بجهوده لتسوية الأزمة السورية. وأضاف لافروف إنه بالتوازي مع جهود دي ميستورا يجري عملٌ مكثفٌ وخصوصاً من جانب العسكريين الروس والأميركيين حيث تتشارك موسكو وواشنطن رئاسة المجموعة الدولية لدعم سوريا.  من جانبه قال دي ميستورا إنه ينتظر أن تثمر نتائج مباحثاته مع لافروف العودة إلى نظام أكثر استقرارا لوقف النار في سوريا. وكان لافروف ونظيره الأميركي جون كيري قد دعيا الحكومة والمعارضة في سوريا الى احترام اتفاق الهدنة. وزارة الخارجية الروسية أفادت بأن اتصالا هاتفيا جرى بين الوزيرين بناء على مبادرة من الوزير الأميركي وأن لافروف وكيري اتفقا على خطوات سيتخذها البلدان في المستقبل بوصفهما عضوين في مجموعة دعم سوريا. إلى ذلك  أعلن البيت الأبيض أن دعم اتفاق وقف الأعمال العدائية في سوريا لا يشمل إنشاء مناطق آمنة. المتحدث الرئاسي جوش ارنست أوضح في مؤتمر صحافي في البيت الابيض أن الرئيس الأميركي باراك أوباما لا يرى أن فكرة إنشاء منطقة آمنة في سوريا بديلٌ عملي.