الجار الله: المشاورات اليمنية في الكويت قابلة للتعثر أو الاستمرار

نائب وزير الخارجية الكويتي يجدد خلال استقباله وفد صنعاء على موقف بلاده الرامي إلى إنجاح المباحثات اليمنية ويدعو المبعوث الأممي إلى حل المشاكل العالقة بين وفدي المشاورات على طاولة الحوار.

 الجارالله يجدد خلال استقباله وفد صنعاء على موقف بلاده الرامي إلى إنجاح المباحثات.
أكد نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله اليوم أن المشاورات اليمنية المنعقدة في الكويت قابلةٌ للتعثر أو الاستمرار، ولكن المهم حسب تعبيره، وجود زخم عال وحرص على تحقيق الأطراف اليمنية خطوة إيجابية في المشاورات، وهو ما يبعث على الارتياح والتفاؤل. وخلال استقباله وفد صنعاء جدد الجارالله موقف بلاده الرامي إلى إنجاح المباحثات، كما دعا المبعوث الأممي إلى حل المشاكل العالقة بين وفدي المشاورات على طاولة الحوار. من جهته قال الناطق الرسمي باسم "أنصار الله" محمد عبدالسلام عبر صفحته الرسمية على فايسبوك: "ينكشف الزيف سريعاً فالمفلس لا يمتلك الحجة ولا تخدمه المبررات الكاذبة، فبعد تعلله بتعطيل الجلسات أمس بحجج واهية وغير صحيحة واختلاق أحداث غير موجودة انكشف الهدف من وراء ذلك التعطيل بزحف عسكري واسع منذ منتصف ليل أمس في فرضة نهم وحتى الآن، وتحشيد كبير وتحضير واضح للحرب في محافظات مأرب وشبوه وتعز ".