طهران: لدينا الوسائل الكافية لجعل الغرب يندم

قائد بحرية الحرس الثوري الإيراني يقول إن التعاون بين إيران والدول الخليجية كفيل بحفظ أمن المنطقة دون تواجد عسكري أجنبي. ورئيس البرلمان يؤكد امتلاك إيران الوسائل الكافية لجعل الغرب يندم في حال عدم الالتزام بتعهداته.

لاريجاني يقول إن التجارب السابقة والحالية تشير إلى أنه لا يمكن الوثوق بأميركا
لاريجاني يقول إن التجارب السابقة والحالية تشير إلى أنه لا يمكن الوثوق بأميركا
قال قائد بحرية الحرس الثوري الإيراني علي فدوي إن التعاون بين إيران والدول الخليجية كفيل بحفظ أمن المنطقة دون تواجد عسكري أجنبي، معتبراً التواجد الأميركي سبباً في تعرض دول المنطقة للأزمات، حيث رفع إنعدام الأمن فيها تسعة أضعاف على حد قوله.

واتهم فدوي في حديث للميادين "أعداء الإسلام بالفشل في زعزعة أمن الخليج المنطقة المرتبطة بالاقتصاد العالمي والتي تعتبر المصدر الأهم للطاقة" على حد تعبيره، مضيفاً أن "ما تدعيه أميركا بسيطرتها على دول الخليج غير صحيح".

من جهته قال رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني إن التجارب السابقة والحالية تشير إلى أنه لا يمكن الوثوق بأميركا، مهدداً الغرب بأن إيران تملك الوسائل الكافية لجعله يندم في حال عدم تنفيذه تعهداته.
وأضاف لاريجاني في كلمة له أمام الملتقى الوطني للمتغيرات الجيوسياسية لغرب آسيا، "نحن نشهد حالة من الفوضى الأمنية لبلدان المنطقة، والتقديرات تشير إلى وجود أكثر من مائة ألف إرهابي في المنطقة في حين تبلغ قيمة السلاح الذي يملكه داعش ثلاثين مليار دولار" معتبراً ذلك "مؤشراً على أن المواجهة مع الإرهابيين لم تكن جدية وواقعية" على حد تعبيره.