البنتاغون: انخفاض عدد المتطوعين الجدد في صفوف داعش في العراق وسوريا

وزارة الدفاع الأميركية تعلن عن انخفاض عدد المتطوعين الجدد في صفوف تنظيم داعش في العراق وسوريا من ألف شهرياً قبل عام إلى نحو مئتين حالياً.

تقرير: "داعش" يعاني نزيفا ماليا كلفه حوالي ثلث عائداته.
تقرير: "داعش" يعاني نزيفا ماليا كلفه حوالي ثلث عائداته.
أعلنت وزارة الدفاع الأميركية عن انخفاض عدد المتطوعين الجدد في صفوف تنظيم داعش في العراق وسوريا من ألف شهرياً قبل عام إلى نحو مئتين حالياً. نائب قائد لجنة التخطيط العملي والمخابرات لمجموعة القوات الأميركية المشاركة في العملية ضد الإرهاب بسوريا والعراق اللواء  بيتر غيرستن أوضح أن المعلومات المتوفرة لدى واشنطن تشير أيضاً إلى ارتفاع في أعداد المنشقين عن صفوف داعش. وعزا غيرستن انخفاض المنضمين لـ"داعش" إلى استمرار التحالف بقيادة الولايات المتحدة في استهداف المواقع المالية للتنظيم. ولفت إلى أن التحالف نفذ نحو 20 ضربة جوية على تلك المواقع، ما أدى إلى تدمير ما يعادل نحو 800 مليون دولار، معظمها كانت مخبأة في منازل. وتابع غيرستن قائلا: "نراهم يحاولون ترك داعش بشتى الطرق، لقد تحطمت معنوياتهم". وفي هذا الصدد، كشف تقرير لمؤسسة أميركية مختصة في التحليل الاقتصادي، في وقت سابق من هذا الشهر، أن "داعش" يعاني نزيفا ماليا كلفه حوالي ثلث عائداته.