دي ميستورا في طهران لبحث تطورات الأزمة السورية

المبعوث الأممي ستافان دي ميستورا يصل إلى طهران اليوم لبحث تطورات الأزمة السورية قبيل محادثات جنيف. ورئيس الوزراء الايطالي في طهران اليوم ايضاً في زيارة رسمية هي الأولى لمسؤول أوروبي بهذا المستوى.

دي ميستورا يبحث مع المسؤولين الايرانيين تطورات الأزمة السورية قبيل محادثات جنيف
دي ميستورا يبحث مع المسؤولين الايرانيين تطورات الأزمة السورية قبيل محادثات جنيف
وصل المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي مستورا الثلاثاء إلى طهران في زيارة يلتقي في خلالها المسؤولين الايرانيين، وذلك لبحث تطورات الأزمة السورية والاستعدادات لمحادثات جنيف السورية.

يأتي ذلك بعد زيارته سوريا حيث التقى وزير الخارجية السورية وليد المعلم، وبحث معه الاستعدادات الجارية لجولة جنيف المقبلة. 

وسيلتقي دي ميستورا نائب وزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان وبعض المسؤولين الايرانيين.

وكان دي ميستورا قال الإثنين في دمشق بعد لقائه المعلم إن مفاوضات جنيف المرتقبة ستكون "بالغة الأهمية". وأشار إلى أن "التركيز في المفاوضات سيتركز على عملية الانتقال السياسي وعلى مبادئ الحكم الانتقالي والدستور"، بحسب تعبيره، آملاً  أن تكون المفاوضات غير المباشرة "بناءة وواقعية".

.. ورئيس الوزراء الايطالي في طهران

كذلك، بدأ رئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي زيارة رسمية اليوم إلى طهران تستمر يومين هي الأولى لمسؤول أوروبي بهذا المستوى. ويرافق رينزي وفد كبير يضم 250 شخصاً من رجال أعمال وسياسيين.

وعقد الرئيس الايراني حسن روحاني مؤتمراً صحافياً مشتركاً مع رينزي تناولا فيه قضايا الارهاب والأوضاع في سوريا والعراق واليمن وليبيا ولبنان.

وأمل روحاني أن تعود إيطاليا لاحتلال موقع الشريك الاقتصادي الأوروبي الأول لإيران.

يرافق رينزي في الزيارة وفد كبير يضم 250 شخصاً من رجال أعمال وسياسيين
يرافق رينزي في الزيارة وفد كبير يضم 250 شخصاً من رجال أعمال وسياسيين