الحكيم: العراق لن يجامل أحداً بعد اليوم

رئيس المجلس الإسلامي الأعلى في العراق عمار الحكيم يؤكد على ضرورة إطفاء حرائق المنطقة بالحوار لأنها لا تتحمل الصراعات والحروب المفتوحة مؤكداً في الوقت نفسه على أن العراق لن يجامل أحداً بعد اليوم وسيكون حاسماً في خياراته.

الحكيم رأى أن الانتخابات المقبلة في العراق مفصلية
الحكيم رأى أن الانتخابات المقبلة في العراق مفصلية
أكد رئيس المجلس الإسلامي الأعلى في العراق السيد عمار الحكيم أن العمل جار على تشكيل حكومة قادرة على إدارة العراق خلال العامين المقبلين معتبراً أن الانتخابات المقبلة ستكون مفصلية في تاريخ العراق.

وفي كلمة له في ذكرى اغتيال السيد محمد باقر الحكيم شدد الحكيم على أن المهمة الأساسية هي حماية العراق كي يعبر إلى بر الأمان معتبراً أن التحديات التي يواجهها العراق اليوم هي بحجم الخطورة ذاتها التي واجهها بعد سقوط صدام حسين.

الحكيم أشار إلى "أن المنطقة لا تتحمل الصراعات المفتوحة والحروب وأن الحرائق يجب أن تطفأ بالحوار فليس من مصلحة أحد أن تتحول دول المنطقة إلى بيادق على رقعة الصراعات الدولية وعلى العراق أن يأخذ دوره في استقرار المنطقة" لكنه في الوقت نفسه شدد على أن "العراق سيعتمد سياسة الحسم والجزم في خياراته وقراراته فلن يجامل أحداً بعد اليوم، وسيعتمد على الإمساك في وسطيته ولكن سيكون أكثر حسماً في المفاصل التاريخية" مضيفاً أن "الأيام القادمة ستكشف ما يعنيه".