الرئيس اليمني يقيل خالد بحاح من منصبيه

الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، يقيل خالد بحاح من منصبيه ويعيّنه مستشاراً له، ليعين أحمد عبيد بن دغر رئيساً للحكومة، واللواء علي محسن الأحمر نائباً لرئيس الجمهورية. ومسؤول العلاقات الاعلامية في "انصار الله" يرى أن الرئيس اليمني يحاول إظهار إمساكه بالحكومة، ويشير إلى أن هذه التعديلات تعكس خلافاً إماراتياً سعودياً في اليمن.

عيّن الرئيس هادي خالد بحاح مستشاراً له
عيّن الرئيس هادي خالد بحاح مستشاراً له
أقال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، خالد بحاح من منصبيه كنائب للرئيس ورئيس للحكومة، وعيّنه مستشاراً له ليعين أحمد عبيد بن دغر رئيساً للحكومة، واللواء علي محسن الأحمر نائباً لرئيس الجمهورية.

وبن دغر المقيم في الرياض هو أحد قادة "المؤتمر الشعبي العام"، وقد فصل منه يوم الاحد وحاول إنشاء تيار موال لهادي من المؤتمر الشعبي.

أما الاحمر فهو نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة التابعة لهادي ومتهم بالارتباط بالقاعدة.

ووصف رئيس المركز الاعلامي لحزب المؤتمر الشعبي العام أحمد الحبيشي، في اتصال مع الميادين قرارات الرئيس هادي، بغير الشرعية وغير الدستورية.

أما مسؤول العلاقات الاعلامية في حركة انصار الله عبد الرحمن الاهنومي، فرأى أن الرئيس اليمني ومن خلال التعديلات، يحاول إظهار إمساكه بالحكومة، مشيراً إلى أن هذه التعديلات  تعكس خلافاً إماراتياً سعودياً في اليمن.

ونفى الاهنومي في اتصال مع الميادين ما أعلنه ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بشأن وجود وفد من "أنصار الله" في الرياض.    

وكان بن سلمان قد قال إن الحرب في اليمن باتت قريبة من نهايتها مشيراً إلى أنها تمثل رمزاً للسياسة الخارجية الجديدة للمملكة.

وفي مقابلة مع وكالة بلومبرغ الاميركية كشف بن سلمان أن وفداً من "انصار الله" يجري مفاوضات في الرياض. إلا أنه أشار في الوقت عينه إلى أن بلاده مستعدة لكل الاحتمالات.