ردّاً على ترامب.. مواقف لبنانية رافضة: التوطين لن يحصل لأي نازح!

ردود فعل لبنانية رافضة للمواقف التي أطلقها الرئيس الأميركي دونالد ترامب في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة والتي دعا فيها إلى توطين النازحين في أقرب مكان لموطنهم.

سياسيون لبنانيون يرفضون توطين اللاجئين في لبنان

توالت الردود اللبنانية على دعوة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى توطين النازحين في أقرب مكان لموطنهم، ورفض رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري توطين السوريين في لبنان .

وقال الحريري إن "أحداً لم يطرح أحد موضوع التوطين في لبنان، فالكل يعرف في ما خص توطين الفلسطينيين أو أي جنسية أخرى".

وأضاف "لدينا دستورنا وسيادتنا، والأميركيون وغيرهم يعرفون ماذا يعني هذا الموضوع بالنسبة إلينا".

رئيس الحكومة اللبنانية أشار إلى أن "ما قيل في الأمم المتحدة هو موقف سياسي لا يجبر أحداً على العمل به ولا يلزمنا، وليس هناك قرار دولي بهذا الشأن"، معتبراً أنه "لن يصدر قرار دولي يلزم بتوطين هؤلاء في أماكنهم، ولا داعي لإعطاء الموضوع أكبر من حجمه".

 

بدوره، علّق وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل على كلام الرئيس الأميركي فقال "يمكننا مساعدة عشرة في منطقتهم"، مضيفاً "أنا أقول يمكننا مساعدة 100".

 

وزير العدل سليم جريصاتي أكد من جهته أن التوطين لن يحصل لأي نازح في لبنان، داعياً الدول الأخرى المعنية بشأن النازحين إلى أن "تتخذ موقفاً يلائم سيادتها".

أما رئيس حزب "التوحيد العربي" الوزير السابق وئام وهاب فاعتبر في تصريح له عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن "كلام الرئيس الأميركي الواضح حول التوطين يعني أن الحملة على سلاح المقاومة ستزداد".

 

وكان ترامب دعا في خطابه أمام الجمعية العمومية للأمم المتحدة أمس الثلاثاء إلى إيجاد سبل لإعادة توطين النازحين الفارّين من الأزمات في أنحاء العالم "في أقرب ما يكون من أوطانهم"، والسعي إلى تسويةِ النزاعات التي تدفع المواطنين إلى النزوح.

الرئيس الأميركي قال إنه "باستخدام تكلفة إعادة توطين لاجئ واحد في الولايات المتحدة يمكننا مساعدة أكثر من 10 في مناطقهم الأصلية".