السعودية تنجح في إقناع الدول الداعمة لمشروع القرار الهولندي بسحب مشروع قرارها

السفير السعودي لدى اليمن يعلن عن نجاح سعودي وعربي بصدور قرار من مجلس حقوق الإنسان بدعم اللجنة الوطنية اليمنية ليؤكّد الثقة الكبيرة التي تحظى بها المملكة على الصعيد الدولي.

السفير إالسعودي: المملكة تمكّنت من إقناع الدول الداعمة لمشروع القرار الهولندي الداعي لإنشاء لجنة تحقيق دولية في اليمن بسحب مشروع قرارها

أعلن السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر عن نجاح سعودي وعربي بصدور قرار من مجلس حقوق الإنسان بدعم اللجنة الوطنية اليمنية، ليؤكّد الثقة الكبيرة التي تحظى بها المملكة على الصعيد الدولي.

وفي تغريدة له على توتير قال السفير إالسعودي السبت إن المملكة تمكّنت من إقناع الدول الداعمة لمشروع القرار الهولندي الداعي لإنشاء لجنة تحقيق دولية في اليمن بسحب مشروع قرارها. 

 

من جهتها، قالت وكالة الأنباء السعودية (واس) إن الجهود الدبلوماسية للمملكة العربية السعودية تمكنت من إقناع الدول الأوروبية والدول الأخرى الداعمة لمشروع القرار الهولندي الداعي لإنشاء لجنة تحقيق دولية في اليمن، بسحب مشروع قرارها حيث تمّ التمسك بمشروع القرار العربي الداعم للجنة الوطنية اليمنية للتحقيق ودعمها، من خلال تشكيل مجموعة من الخبراء الدوليين في مجال حقوق الإنسان من قبل المفوض السامي.
وبحسب الوكالة، فإن القرار الذي تمّ اعتماده من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في دورته الحالية الـ 36 اليوم هو امتداد لقرار دورة المجلس 33 في أيلول/ سبتمبر 2016، ويعد التوصّل لقرار واحد استناداً إلى المشروع العربي خطوة متقدمة نتيجة للجهود التي قامت بها السعودية على الصعيد الثنائي والمتعدد مع الدول الأوروبية وأميركا وكندا.