القوات العراقية تقترب من الحويجة وتسيطر على جبال حمرين

الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية يطلقان قواتهما لتطهير قرية بريج وصولاً إلى جسر الفتحة غرب الحويجة، ومراسل الميادين يفيد بأن القوات العراقية والحشد تثبت سيطرتها على مجمع القصور الرئاسية في جبال مكحول.

القوات العراقية تقدم لتطهير قرية بريج وصولاً إلى جسر الفتحة

أعلن نائب قائد الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس عن السيطرة على الثلث الأخير من سلسلة جبال حمرين، مشيراً إلى أن القوات تتقدم نحو منطقة الفتحة من أربع جهات.

وأوضح المهندس أن تحرير سلسلة جبال حمرين يعتبر إنجازاً نوعياً في تاريخ العمليات العسكرية، مضيفاً أن هذه المنطقة لم يسبق أن دخلتها قوات أمنية.

 

وأفاد مراسل الميادين بأنّ القوات العراقية والحشد تثبت سيطرتها على مجمع القصور الرئاسية في جبال مكحول، مشيراً إلى أنّ قوات الحشدين؛ الشعبي والتركماني، وجهاز مكافحة الإرهاب تدخل الرشاد ومطار الضباع وتقترب من الحويجة.

 

كما ذكر الإعلام الحربي التابع لقوات "الحشد الشعبي" بأن اللواء 11 قتل 25 عنصراً من داعش حاولوا التصدي للقطعات المتقدمة باتجاه منطقة الفتحة من جهة تلال حمرين جنوب غرب الحويجة، مضيفاً أن ألوية الحشد الشعبي (6 و 27) والقطعات الأمنية اقتحموا ناحية الرشاد من المحور الغربي.
وأشار الإعلام الحربي إلى أنه حتى الساعة تخوض القطعات معارك شرسة ضد عناصر داعش المتحصنة بمحيطها.
وحررت قوات الحشد وجهاز مكافحة الإرهاب مطار الضباع على مشارف ناحية الرشاد جنوب الحويجة.

وكان مراسل الميادين أفاد في وقت سابق بأن كتائب دبابات الجيش العراقي انتشرت على مرتفعات مكحول، وسيطرت على طريق مفرقة العلي جنوب الحويجة.

وقد تمّ تحرير قرية كبيبة ضمن ناحية الرشاد في وقت نفّذت القوات العراقية التفافاً عند منطقة كنعان الرابط بين الفتحة شرق تكريت ومرتفعات مكحول.

وكان جهاز مكافحة الإرهاب والحشد الشعبي باشرا التقدم لتحرير الرشاد صباح اليوم الإثنين ضمن قضاء الحويجة.

وأضاف مراسلنا أن الجيش العراقي والحشد تمكنا من تأمين طريق العلم الزركة شرق تكريت.

 وقال "الحشد" والشرطة الاتحادية، إن قواتهما تقدمت لتطهير قرية بريج وصولاً إلى جسر الفتحة غرب القضاء.

ويأتي ذلك مع انطلاق قوات الحشد والقوات العراقية فجر الإثنين لليوم الرابع من الصفحة الأولى لتحرير ما تبقى من القضاء.

وقال إعلام "الحشد" إن "ألوية الحشد وقطعات الشرطة الاتحادية تقدمت جهة شمال الفتحة لتطهير قرية بريج وصولاً إلى جسر الفتحة غرب الحويجة"، فيما تقدم اللواء 43 في الحشد لتحرير حقول عجيل النفطية جنوب غرب المنطقة.

وكان نائب رئيس هيئة الحشد أبو مهدي المهندس قد أعلن أن "داعش انتهى عسكرياً"، وأن الحويجة ستتحرر خلال أيام.

وكانت القوات العراقية حررت سلسلة جبال مكحول والجزء الشمالي من جبال حمرين، كما استعادت 471 كم2 من سيطرة داعش.