اعتراف أميركي: جهاز الاستخبارات الروسي يعدّ من الأذكياء

رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ الأميركي يقول إن جهود التحقيق في ضلوع روسيا في الانتخابات الرئاسية لاتزال مستمرة، ويعترف بأن جهاز الاستخبارات الروسي يعدّ من الأذكياء.

جهاز الاستخبارات الروسي يعدّ من الأذكياء

قال رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ  الأميركي ريتشارد بير لأربعاء إن جهود التحقيق في ضلوع روسيا في الانتخابات الرئاسية لاتزال مستمرة وتوسعت دائرة المعنيين بالتحقيق لتصل إلى ما يزيد عن 100 شخص.

وأضاف بير أن جهاز الاستخبارات الروسي يعدّ من الأذكياء، مضيفاً أن الخلاصات غير جاهزة لحين انتهاء التحقيق.

بير أشار إلى أن مسألة التواطؤ لاتزال ضمن التحقيقات المتواصلة، داعياً روؤساء شركات التواصل الإجتماعي للمثول أمام اللجنة في الأول من الشهر المقبل.

من جهته، قال نائب رئيس لجنة الاستخبارات ​مارك ورنر إن  جهود روسيا لم تتوقف عند الاتهامات الرئاسية وكانت تستهدف الولايات المتحدة تحديداً.

ورنر أضاف أن لديه خيبة أمل من وزارة الأمن الداخلي لاستجابتها البطيئة لتساؤلاتنا والتي تلقينا اجاباتها بعد 11 شهرا لكي تحدد عدد الولايات المستهدفة بالتدخل الروسي وهي 21 ولاية.