بن حبتور: عدد ضحايا العدوان السعودي من الأطفال يتجاوز بكثير الأرقام الدولية

رئيس حكومة الإنقاذ الوطني اليمنية عبد العزيز بن حبتور يؤكد أن أرقام الأطفال الذين استشهدوا بسبب غارات طائرات التحالف السعودي تتجاوز بكثير الرقم الذي حددته المنظمات الدولية ذات الصلة.

بن حبتور: حكومة الإنقاذ اليمنية تدعم الحل الشامل الذي يفضي إلى السلام ويحفظ لليمن كرامته

قال رئيس حكومة الإنقاذ الوطني اليمنية عبد العزيز بن حبتور إن "أرقام الأطفال الذين استشهدوا بسبب طائرات العدوان السعودي تتجاوز بكثير الرقم الذي حددته المنظمات الدولية ذات الصلة".

 

وخلال لقائه مساعد الأمين العام للأمم المتحدة مراد وهبة الذي يزور اليمن حاليّاً، قال بن حبتور إن القرار رقم 2216 يعطّل أية جهود لإحلال السلام في اليمن.

 

وأشار بن حبتور إلى ضيق الوضع المعيشي الذي يمرّ به الموظفون نتيجة تأخّر صرف مرتّباتهم لقرابة سنة كاملة وخاصة المعلّمين، لافتاً إلى أن إجمال ما تحصل عليه حكومة الإنقاذ من مختلف المصادر المتاحة من الضرائب والجمارك لا يتجاوز 9% مما كان يحصل عليه اليمن.

 

بن حبتور شدّد على أن حكومة الإنقاذ اليمنية تدعم الحل الشامل الذي يفضي إلى السلام ويحفظ لليمن كرامته، معتبراً أن "العالم مغيّبٌ عن كثير من الحقائق المرتبطة بالعدوان السعودي في اليمن".

حكومة الإنقاذ: التحالف السعودي مارس الضغوط على بعض الدول في مجلس حقوق الإنسان

وفي بيان لحكومة الإنقاذ الوطني اليمنية اعتبر أن "التحالف السعودي مارس الضغوط والإبتزازات على بعض الدول في مجلس حقوق الإنسان لتغيير مواقفها"، معبراً عن خيبة أمل لدى الحكومة نتيجة فشل المجلس في تشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في الإنتهاكات التي ارتكبت في اليمن.

وأكد البيان أن قرار مجلس حقوق الإنسان في فعاليات دورته الـ 36 بخصوص اليمن "تضمن جملة من المغالطات والتضليلات التي لا تمت للحقيقة بصلة"، مكرراً المطالبة بتشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في أوضاع حقوق الإنسان في اليمن.