الاتحاد الأوروبي يتعهد بالدفاع عن الاتفاق النووي مع إيران

الاتحاد الأوروبي يتعهّد بالدفاع عن الاتفاق النووي مع إيران ويحثّ أعضاء الكونغرس الأميركي على عدم العودة إلى سياسة العقوبات.

وزير الخارجية الألماني: نشعر بقلق بالغ من أن يقودنا قرار الرئيس الأميركي إلى مواجهة عسكرية مع إيران

تعهد الاتحاد الأوروبي الإثنين بالدفاع عن الاتفاق النووي مع إيران، وحثّ أعضاء الكونغرس الأميركي على عدم العودة لفرض العقوبات ضد هذا البلد بعد أن قرّر الرئيس الأميركي دونالد ترامب ألايصدّق على التزام طهران بالاتفاق.

وقال وزير الخارجية الألماني زغمار غابريال قبل اجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي "نشعر نحن الأوربيون معاً بقلق بالغ من أن يقودنا قرار الرئيس الأميركي إلى مواجهة عسكرية مع إيران".

وعقدت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني محادثات مغلقة بشأن كيفية تعامل دول الاتحاد في هذا الأمر، حيث من المقرّر أن يبحث الوزراء كذلك كيفية التعامل مع برنامج إيران الصاروخي.

وأكّدت موغيريني أن الاتفاق مع إيران هو اتفاق ناجح، في حين شهدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأن إيران "ملتزمة بالاتفاق".

بدوره، قال وزير الخارجية الفرنسية جان إيف لو دريان إن "منع انتشار السلاح النووي من العناصر الأساسية المتعلّقة بالأمن العالمي والإضرار به سيكون مضرّاً للغاية".